"جيش الإسلام" يطالب بأسلحته المحتجزة لدى "فيلق الرحمن"

اعداد هبة دباس | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 أغسطس، 2016 1:47:03 م خبر عسكري جيش الإسلام

طالب "جيش الإسلام" العامل في الغوطة الشرقية بريف دمشق، اليوم الجمعة، قادة "فيلق الرحمن" بتسليم كافة أسلحة وذخائر "الجيش" لديهم، مشدداً على ضرورة تفعيل غرفة العمليات المشتركة التي طرحت مؤخراً، وذلك على خلفية المعارك التي يخوضها الطرفان ضد قوات النظام على عدة جبهات في الغوطة.

وطالب "جيش الإسلام" في بيان صدر عنه اليوم "فيلق الرحمن" بتسليم السلاح الثقيل والذخائر التي بحوزتة والخاصة بـ"الجيش"، مؤكداً أن لديهم العدد الكافي من المقاتلين للدفاع عن الغوطة الشرقية.

وكانت اشتباكات اندلعت بين الطرفين مطلع العام الحالي، على خلفية محاولة اغتيال تعرض لها الشيخ "سليمان طفور"، وأسفرت عن مقتل وجرح عناصر لكلا الطرفين وسط تبادل الاتهامات عن اقتحام مقار عسكرية لهما، والتي انتهت بتدخل وفد من وجهاء الغوطة يرأسه نائب رئيس وزراء الحكومة السورية المؤقتة.

وشدد البيان على ضرورة تفعيل غرفة العمليات المشتركة، المتفق عليها بين الطرفين في وقت سابق، وإعطائها الصلاحيات اللازمة لبدء عمل عسكري، لافتاً إلى استعداد "الجيش" للانخراط في أي عملية عسكرية أو غرفة عمليات تهدف لـ"تحريك الجبهات الجنوبية" وتشتيت قوات النظام.

ويخوض "جيش الإسلام" و"فيلق الرحمن"، اللذان توصلا مؤخراً لحل خلافاتهما، معارك ضد قوات النظام على محاور عدة في الغوطة الشرقية وحي جوبر الدمشقي، أسفرت عن مقتل العشرات من عناصر الأخير.

 وكان المتحدث الرسمي باسم "فيلق الرحمن" صرح إلى "سمارت" في وقت سابق، أنهم يسعون لـ"قيادة أركان موحدة" مع "جيش الإسلام"، مؤكداً حل الخلافات بينهما بمساع من "الحكومة المؤقتة".

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 26 أغسطس، 2016 1:47:03 م خبر عسكري جيش الإسلام
الخبر السابق
قتيل "للحر" برصاص قناصة النظام على جبهة تيرمعلة بحمص
الخبر التالي
"لواء السلاجقة": تنظيم "الدولة" سلّم مدينة جرابلس إلى تركيا لمنع أبنائها من استعادتها