"حجاب" لوفد صيني: بدء المفاوضات بحاجة لجدول واضح للانتقال السياسي

اعداد عمر عبد الفتاح | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 أغسطس، 2016 3:23:49 م خبر دوليسياسي الهيئة العليا للمفاوضات

اجتمع المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، رياض حجاب، اليوم الثلاثاء، مع وفدٍ صيني، في العاصمة القطرية، أكد فيه أن بدء مفاوضات جديدة بحاجة لجدول واضح للإنتقال السياسي، بحسب بيان نشر على موقع "حجاب" في "فيسبوك".

وأوضح "حجاب"، للوفد برئاسة المبعوث الخاص إلى سوريا "شي شياو يان"، ومسؤولين في الخارجية وسفير الصين لدى قطر، أن المفاوضات بحاجة لتطبيق القرارات الأممية وإدخال المساعدات الإنسانية وإطلاق المعتقلين وتسهيل عودة المهجرين.

وأشار "حجاب" إلى أن النظام "لم يلتزم بهذه القرارات وتحالف مع العديد من الميليشيات لشن عمليات عسكرية ضد حلب محاولاً إفراغها من سكانها الأصليين".

من جانبه أبدى المبعوث الصيني حرصه على التواصل مع الهيئة، وحرص بلاده على استقرار سوريا، ودعمها للمفاوضات وإنهاء الحصار وإطلاق سراح المعتقلين وبذل جهود أكبر في تقديم المساعدات الإنسانية،  مشيراً إلى أن "العملية السياسية يجب أن ترافقها جهود حثيثة لمكافحة الإرهاب".

وعزمت الصين في أواخر كانون الأول 2015، على توجيه دعوة لوفد من النظام والمعارضة، في سعيها"للمشاركة في عملية السلام"، فيما قالت في منتصف آب الجاري، أنها "تريد" تعاونا عسكريا أوثق مع النظام.

ولطالما صرّح "حجاب" بأنه لن يدخل قاعة المفاوضات دون تحقيق مطالب الهيئة، المتمثلة برفع الحصار ووقف القصف وإطلاق سراح المعتقلين.

وتوقفت الجولة الأخيرة من مفاوضات جنيف، بين وفدي النظام والهيئا العليا للمفاوضات، في 27 نيسان الماضي، بعد انسحاب الأخير منها.

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر عبد الفتاح | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 أغسطس، 2016 3:23:49 م خبر دوليسياسي الهيئة العليا للمفاوضات
الخبر السابق
"جيش الفتح" يستعيد السيطرة على نقاط خسرها جنوبي حلب
الخبر التالي
"أوباما" و"أردوغان" سيلتقيان هذا الأسبوع تزامناً مع توترات بشأن "درع الفرات"