زيادة الطلب على خبز "الصاج" بأحياء حلب جراء الحصار

اعداد بدر محمد | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 سبتمبر، 2016 9:51:54 م خبر أعمال واقتصادإغاثي وإنساني الحصار

ازداد الطلب على خبز الصاج في حيي الفردوس والمشهد بمدينة حلب، اليوم الأحد، نتيجة لتوقف الأفران عن العمل لعدم توفر المحروقات، حسب مراسل "سمارت".

وقال صاحب مخبز الصاج في حي المشهد ويدعى "أبو زكور العلو" في حديث إلى "سمارت"، إن الفرن ينتج يومياً 500 رغيف بسعر 50 ليرة للواحد، مشيراً إلى أن خبز الصاج سيبقى فترة معينة ولن يسد حاجة المدنيين من مادة الخبز بسبب استنزاف مادة الطحين من حلب المحاصرة وعدم تعويضها كون جميع الطرقات مقطوعة.

وتابع" العلو"، إن فقدان المحروقات أدى لارتفاع سعر جرة الغاز إلى 60 ألف ليرة وندرة مادة الخبز وارتفاع سعر الربطة إلى 700 ليرة سورية، ما أدى لزيادة على طلب خبز الصاج كون الأفران تتوقف عن العمل تباعاً، ويتم تأمين الطحين من المخزون الاحتياطي ويتم شراءه من المدنيين الذين قاموا بادخاره، ويتم تأمين الحطب من حطام الأبنية المدمرة التي طالها قصف جوي للنظام وروسيا . 

وقال رئيس الدائرة السياسية في "اتحاد ثوار حلب"، هشام سكيف، إن النظام حتى الآن "لم يثبت حسن النية الأولي"، بانسحابه من طريق الكاستيلو، مؤكدا عدم دخول أي مساعدات إلى أحياء مدينة حلب.

وكانت منظمة "هيومن رايتس ووتش"، قالت، أمس السبت، إن استمرار النظام السوري في منع وصول المساعدات للمناطق المحاصرة أمر "مشين"، مشيرةً لوجود قوافل المساعدات على الحدود التركية بانتظار تصاريح الدخول، بينما اتهم رئيس الائتلاف الوطني السوري، "أنس العبدة"، نظام الأسد، بعرقلة وصول المساعدات الإنسانية إلى المحاصرين في مدينة حلب.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 18 سبتمبر، 2016 9:51:54 م خبر أعمال واقتصادإغاثي وإنساني الحصار
الخبر السابق
الفصائل و"الائتلاف" تتوعد بعدم الالتزام الهدنة في حال هجّر النظام أهالي الوعر
الخبر التالي
تنظيم "الدولة" يدّعي مقتل العشرات لفصائل "درع الفرات" بمعارك حلب