متطوعون يزرعون البسمة على وجوه أطفال سوريا خلال العيد

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 سبتمبر، 2016 12:00:16 ص خبر أعمال واقتصاداجتماعيإغاثي وإنساني الأطفال

نشر فريق "ملهم التطوعي" فيديو مصور على موقع "يويتوب" يظهر أطفال سعداء جدا لاستلامهم ظرف مغلق وضع من قبل أعضاء الفريق بين أيديهم، بداخله مبالغ مالية ما يعرف بـ"العيدية"، قدمت لهم خلال عيد الأضحى.

وقال أحد متطوعي الفريق، عاطف نعنوع، في حديث إلى "سمارت"، اليوم الأحد، إن الهدف من العمل زرع البسمة على وجوه الأطفال، حيث استهدف التوزيع منطقة في ريف دمشق الغربي، ومخيم اليرموك جنوبي دمشق، ومخيمات ريف اللاذقية، إضافة لمخيمات عرسال في لبنان.

وأضاف "نعنوع" أن التوزيع جاء ضمن حملة أطلق عليها "بسمة أمل 8"، كما قدم الفريق كرنفالات للأطفال خلال فترة العيد في مدينة طرابلس اللبنانية، وريف دمشق الشرقي تحت اسم الحملة نفسها.

وتابع "نعنوع" أن الفريق أطلق حملة للأضاحي خلال العيد حيث قدم 375 أضحية شملت 12 منطقة محاصرة ويصعب الوصول إليها.

وحول سؤالنا عن سبب نشر فيديو رصد فرحة الأطفال، أكد "نعنوع" أن الهدف تشجيع الناس على التبرع لأجل الأطفال المحاصرين حتى بأبسط المبالغ،لافتاً إلى أن الظرف كان يحوي 1000 ليرة لكل طفل.

وفريق "ملهم التطوعي" مجموعة من الشباب يعملون على تقديم المساعدات المادية وغيرها للمحتاجين والمتضررين من الأوضاع التي تعيشها سوريا، سواء في الداخل أو الخارج السوري.

ويعيش الأطفال السوريين أوضاعا صعبة، حيث قالت منظمة "اليونيسيف" في تموز الفائت، إن نحو 2.1 مليون طفل تتراوح أعمارهم بين 5 – 17 عاماً، أصبحوا خارج المدرسة، عقب خمس سنوات من "الأزمة" في سوريا.

وكان  المكتب الإعلامي لقوى الثورة السورية، أطلق حملة  تحمل اسم لعبة" بوكيمون غو"، في ريفي حماة وإدلب، لتشمل لاحقا مختلف المناطق السورية، "في محاولة لتسليط الضوء على معاناة السوريين وخاصة الأطفال منهم".

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 سبتمبر، 2016 12:00:16 ص خبر أعمال واقتصاداجتماعيإغاثي وإنساني الأطفال
الخبر السابق
النظام يرفض دخول المساعدات الطبية للمعمضية ويدخل شاحنة غذائية بنصف حمولتها
الخبر التالي
الاتفاق على خروج 200 شخص من حي الوعر المحاصر اليوم