"جند الأقصى": نحن من صادرنا سيارات "التبغ" في بلدة التمانعة بإدلب

اعداد سعيد غزّول | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 سبتمبر، 2016 12:40:42 م خبر عسكري تهريب

أعلن تنظيم "جند الأقصى"، أنَّه هو من صادر سيارات الـ"دخان (تبغ)" في بلدة التمانعة بريف إدلب، ممهلاً المجموعات التي تعود لها السيارات، بفض الحواجز التي نصبتها في محيط البلدة، والإفراج عن المدنيين الذين اعتقلتهم، خلال 48 ساعة.

وأوضح التنظيم في بيان له، يوم الأحد، أن "قاطع حماه" التابع لـ"جند الأقصى"، هو المسؤول عن مصادرة سيارات الـ"تبغ" وإحراق حمولتها، مشدداً على مصادرة كل سيارة تنقل "التبغ" وتقوم بتوزيعه "شاء من شاء وأبى من أبى"، على حدِّ تعبير البيان.

وأضاف "البيان"، أن على المجموعات التي أقامت حواجز واعتقلت مدنيين من أبناء بلدة التمانعة، "بذريعة" مصادرة سيارات "التبغ" التابعة لهم، فض تلك الحواجز، وإطلاق سراح المعتقلين، خلال مدة أقصاها 48 ساعة، وإن لم تفعل فإن "الرد سيكون قاسياً، تلبيةً لأمر الله ورسوله في معاقبة المفسدين بالأرض"، طبقاً للبيان.

من جانبه، أوضح مراسل "سمارت" تفاصيل البيان، بأن مجموعة لـ"جند الأقصى" صادرت قبل أكثر من شهر، سيارات "تبغ" من إحدى قرى العشائر في محيط بلدة التمانعة، وعندما علمت الأخيرة أن من بين المجموعة عناصر من التمانعة، نصبت حواجزاً واعتقلت ثلاثة مدنيين من البلدة، الأمر الذي دفع "الجند" لإصدار هذا البيان.

يشار إلى أن محافظة إدلب تشهد خروج مظاهرات مناهضة تنظيم "جند الأقصى"، و تطالب بخروجه، والإفراج عن المعتقلين في سجونه، وسط اتهامات له بتبعيته لتنظيم "الدولة"، كما أنه انسحب في مطلع أيار الماضي، من غرفة عمليات "جيش الفتح".

الاخبار المتعلقة

اعداد سعيد غزّول | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 سبتمبر، 2016 12:40:42 م خبر عسكري تهريب
الخبر السابق
قتيل وجريحان باشتباكات بين فصائل محلية ومهربين في مناطق بالسويداء
الخبر التالي
مسؤول بالأمم المتحدة: أشعر بالألم لعدم وصول المساعدات إلى حلب