"الحر" يعطب "مفخخة" لتنظيم "الدولة" والتحالف يفجر أخرى قرب الراعي بحلب

اعداد سعيد غزّول | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 سبتمبر، 2016 4:12:49 م خبر عسكري درع الفرات

أعطبت فصائل من الجيش الحر ضمن عملية "درع الفرات"، اليوم الاثنين، سيارة "مفخخة" لتنظيم "الدولة الإسلامية"، واستهدفت طائرات التحالف الدولي "مفخخة" أخرى، في محيط بلدة الراعي الحدودية مع تركيا شمال شرق حلب، حسب مراسل "سمارت".

وقال مراسل "سمارت"، إن فصائل "غرفة عمليات حوار كلّس"، أعطبت بـ"المضادات الأرضية" اليوم، سيارة "مفخخة" (شاحنة صغير)، على أطراف قرية "تلعار غربي" جنوب غربي بلدة الراعي، وقتلوا سائقها قبل تفجير "المفخخة"، وسط محاولات لـ"تفكيكها".

وأضاف المراسل، أن سيارة "مفخخة" أخرى لتنظيم "الدولة"، تم تفجيرها في قرية "الجكة" جنوبي قرية "دوديان" شمال شرقي مدينة اعزاز في الريف الشمالي، عقب استهدافها بغارة شنتها طائرات التحالف الدولي، قبيل انطلاق "المفخخة" من القرية.

ويأتي ذلك، عقب سيطرة فصائل من الجيش الحر، أمس الأحد، على خمس قرى جنوبي وغربي بلدة الراعي من بينها قريتا "تلعار شرقي، وتلعار غربي"، باشتباكات دارت مع تنظيم "الدولة"، وسط غارات شنتها طائرات التحالف الدولي على مواقع "التنظيم" في المنطقة.

وكان تنظيم "الدولة"، ادعى عبر وكالة "أعماق" التابعة له أمس الأحد، مقتل نحو 60 مقاتلاً من فصائل "درع الفرات" وجرح العشرات، بانفجار سيارة "مفخخة" وألغام "أرضية" في محيط قريتي تلعار جنوبي الراعي، فيما نفى ذلك، مراسل "سمارت" في المنطقة.

الاخبار المتعلقة

اعداد سعيد غزّول | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 سبتمبر، 2016 4:12:49 م خبر عسكري درع الفرات
الخبر السابق
تنظيم الدولة يعدم عنصرين له والتحالف يواصل ضرباته على الرقة
الخبر التالي
الدفاع المدني يتلف ألعاب أطفال ألقاها النظام على جسر الشغور بإدلب