قتلى لـ "فتح الشام" باشتباكات عند تل الحمرية في القنيطرة

اعداد أحلام سلامات | تحرير أحلام سلامات 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 سبتمبر، 2016 6:49:28 م خبر عسكري جبهة النصرة

قتل ثلاثة عناصر من "جبهة فتح الشام" (النصرة سابقاً)، اليوم الإثنين، باشتباكات على أطراف تل الحمرية في ريف القنيطرة، حسب ناشطون.

ودارت مواجهات بالأسلحة المتوسطة والخفيفة بين قوات النظام و"جبهة فتح الشام" على أطراف التل ضمن معركة "قادسية الجنوب"، أسفرت عن مقتل ثلاثة عناصر من الأخيرة، دون معرفة حجم الخسائر في صفوف الأولى.

وقال الناشطون، إن معركة "القادسية" توقفت، مع بقاء تل الحمرية تحت سيطرة الكتائب الإسلامية، التي بدأت بالانسحاب، لتتمركز فصائل الجيش الحر في نقاطها، وأضافوا أن الأخيرة بدأت بالانسحاب أيضاً، جراء القصف الكثيف وسقوط إصابات في صفوف مقاتليها.

من جانبه، أكدّ القائد العسكري في حركة "أحرار الشام الإسلامية"، ويدعى "أبو أيهم"، لـ "سمارت"، أن معركة "قادسية الجنوب" لم تنتهي، إنما يتم التحضير للمرحلة الثانية منها، موضحاً أن الاشتباكات لم تتوقف في محاولة قوات النظام استعادة النقاط التي سيطرت عليها الفصائل في بلدة جباتا الخشب.

وأشار "أبو أيهم" إلى سقوط قتلى في صفوف المقاتلين، دون ذكر عددهم، منوهاً أن الفصائل، المتهمة بمبايعة تنظيم "الدولة الإسلامية"، تحاول التشويش على عمل الفصائل، وتابع "لكن محاولاتهم تبوء بالفشل دائماً".

وكان المكتب الإعلامي لفصائل معركة "قادسية الجنوب" قال، في 13 أيلول الجاري، أنه يمتنع عن نشر مجريات الاشتباكات بسبب بعض الإعلاميين وحفاظاً على أرواح المقاتلين، داعياً إلى التكتم الإعلامي قدر المستطاع.

الاخبار المتعلقة

اعداد أحلام سلامات | تحرير أحلام سلامات 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 سبتمبر، 2016 6:49:28 م خبر عسكري جبهة النصرة
الخبر السابق
"كيري" يقول إن الهدنة في سوريا لاتزال مستمرة وروسيا تعتبرها "عديمة الجدوى"
الخبر التالي
قوات النظام تعلن انتهاء العمل بالهدنة وفق الاتفاق الأميركي الروسي