روسيا والنظام يستهدفان قافلة مساعدات بريف حلب الغربي

اعداد جلال سيريس | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 سبتمبر، 2016 10:34:56 م خبر عسكريإغاثي وإنساني جريمة ضد الإنسانية

تعرضت قافلة مساعدات تابعة للأمم المتحدة، مساء اليوم الاثنين، لقصفٍ جوي من النظام وروسيا، ما أسفر عن احتراق أكثر من عشر شاحنات ومقتل العديد من المدنيين، حسب مراسل "سمارت".

وقال مراسلنا، إنَّ الطائرات الحربية والمروحية التابعة للنظام وروسيا استهدفت بالصواريخ والبراميل المتفجرة أكثر من عشرين شاحنة، كانت تحمل مساعدات على طريق أورم الكبرى - كفرناها بريف حلب الغربي.

وأشار المراسل إلى أنَّ الحرائق اندلعت بالشاحنات بعيد الاستهداف دون معرفة مصير السائقين، أو الحصيلة النهائية للقتلى والجرحى.

من جهته قال مدير المكتب الإعلامي للدفاع المدني في حلب، إبراهيم الحاج، إنَّ الطيران المروحي التابع لقوات النظام استهدف القافلة بالبراميل المتفجرة، تلاها أربع غارات للطيران الحربي الروسي على ذات المكان، مشيرا إلى استهداف القصف لمكتبهم في ريف حلب الغربي.

وأضاف الحاج أنَّ 21 شاحنة احترقت بالكامل، مشيراً إلى سقوط ما يقارب العشرة قتلى، ومازالت فرق الدفاع المدني تبحث عن ناجين، حيث تمَّ نقل الجرحى إلى المشافي الحدودية مع تركيا بريف إدلب الشمالي.

وكانت طائرات حربية روسية وتابعة للنظام كثفت اليوم من غاراتها على مدينة حلب وريفها موقعةً العديد من القتلى والجرحى في صفوف المدنيين، وذلك بعد إعلان النظام إنهاء الهدنة التي أبرمت من قبل الجانبين الأمريكي والروسي.

وكانت منظمة الهلال الأحمر، أدخلت اليوم الاثنين، قافلة مساعدات أممية، إلى بلدة  أورم الكبرى في ريف حلب الغربي، حسب ما أفاد مراسل "سمارت".

الاخبار المتعلقة

اعداد جلال سيريس | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 19 سبتمبر، 2016 10:34:56 م خبر عسكريإغاثي وإنساني جريمة ضد الإنسانية
الخبر السابق
"شرطة إدلب الحرة" تقيم دورة تدريبية لعناصرها لمواجهة الأزمات
الخبر التالي
مقتل مدني برصاص "الأسايش" في قرية "باني شكفتي" بالحسكة