"تجمع أهل العلم في الشام" يؤكد على "حرمة" التعامل مع القوات الأمريكية في سوريا

اعداد حذيفة فتحي | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 سبتمبر، 2016 8:30:50 م خبر عسكري درع الفرات

أصدر "تجمع أهل العلم في الشام" بياناً، اليوم الخميس، أكّد فيه على "حرمة" التعامل مع القوات الأمريكية في سوريا، ومُطالباً الفصائل التي تتعامل معها بـ "حلّ نفسها".

وذكر البيان، الذي حصلت "سمارت" على نسخة منه، أنّ "تجمع أهل العلم في الشام"، ومن خلال دراسته للواقع وسماع الشهادات ومعاينة الأحداث، يرى أن تحافظ الفصائل "الصادقة" على وجودها في منطقة جرابلس ومحيطها بريف حلب الشمالي الشرقي، "لدفع الشرور والمفاسد التي قد تحصل".  

وأكّد "التجمع" على "حرمة التنسيق مع الأمريكان وأذنابهم، واعتبار هذه القوات، قوات احتلال غازية عدوة للثورة"، مضيفاً أنه يجب "تمييز الفصائل (الصادقة) عن فصائل (البنتاغون) التي يجب أن تحلّ نفسها، وإلا كانت في الصف المعادي".

وأشار البيان، أنه يتوجّب على الفصائل المشاركة في عملية "درع الفرات"، "أن لا تترك خللاً في مناطق الرباط الأخرى يُمكّن قوات النظام وأعوانها من إحراز تقدّم"، إضافةً إلى ضرورة إنشاء إدارة للمناطق وإنشاء "محاكم شرعية" للفصل في قضايا الناس.

وكان "تجمع أحرار الشرقية" و"لواء صقور الجبل" التابعان للجيش السوري الحر، علّقا مشاركتهما في عملية "درع الفرات"، إثر دخول جنودٍ أمريكان إلى قرية تل أحمر غربي بلدة الراعي، ما أثار احتجاج بعض فصائل الجيش الحر، لتقوم بعدها هذه القوات بالانسحاب من الموقع إلى داخل الأراضي التركية.

يُشار أنّ عدداً من فصائل الجيش الحر، إضافةً لحركة "أحرار الشام الإسلامية"، أعلنوا تأييدهم لـ "تجمع أهل العلم في الشام"، وتنفيذهم للقرارات التي تصدر عنه.

الاخبار المتعلقة

اعداد حذيفة فتحي | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 22 سبتمبر، 2016 8:30:50 م خبر عسكري درع الفرات
الخبر السابق
ارتفاع ضحايا تفجير إنخل بدرعا إلى 13 قتيلا بينهم وزير بالحكومة المؤقتة
الخبر التالي
"الجبهة الشامية" تنفي تأجيل معارك السيطرة على مدينة الباب بحلب