"أطباء بلا حدود" تدين القصف العشوائي على الأحياء المحاصرة في حلب

اعداد مصطفى حسين | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 سبتمبر، 2016 10:36:03 م خبر دوليعسكريإغاثي وإنساني منظمة إنسانية

دانت منظمة "أطباء بلا حدود" الدولية، اليوم الجمعة، استهداف البنى التحتية والقصف العشوائي على مناطق المدنيين في الأحياء الشرقية المحاصرة لمدينة حلب، حسب بيان صحفي نشرته المنظمة على حسابها الرسمي في موقع التدوين المصغر "تويتر".

وقالت المنظمة إن مشاف تقوم بدعمها، أوردت لها تقارير حول حدوث زيادات كبيرة في أعداد الجرحى الذين تستقبلهم جراء أيام من القصف المتواصل على الأحياء المحاصرة في حلب، حيث وصل عددهم إلى 145 جريحاً، إضافة لتسجيلها 23 حالة وفاة.

وعبرت المنظمة عن "قلقها العميق" تجاه الحملة الجوية التي تستهدف السكان المدنيين، إثر القصف العشوائي على أحياء المدينة التي "تختنق بالحصار".

من جهته، قال رئيس بعثة "أطباء بلا حدود" في سوريا، كارلوس فرانسيسكو، إنه لا يُسمَح بدخول أية مساعدات إلى الأحياء الشرقية في المدينة، بما في ذلك المواد الطبية الطارئة، مشيراً إلى أن الجرحى والمرضى لا يجدون مكاناً يذهبون إليه.

وأضاف "فرانسيسكو" بأن ما يحدث في حلب "لا يمكن تخيله، ويُشَنُّ هجوم شامل على أرواح المدنيين والبنى التحتية، بما في ذلك المرافق الطبية".

وتصعد طائرات النظام وروسيا قصفها للمدينة، حيث قضى، اليوم الجمعة، 81 مدنياً وجُرح 125 آخرون، بينهم نساء وأطفال، في مدينة حلب، جراء قصف جوي لسلاح الجو الروسي على الأحياء الشرقية المحاصرة، وخرج على إثره مركزان للدفاع المدني عن الخدمة.

وكان مصدر في الدفاع المدني أكد لـ"سمارت"، اليوم، أن طائرات النظام وروسيا كثّفت قصفها لمدينة حلب خلال الساعات الماضية مستخدمة القنابل "الارتجاجية" شديدة التدمير.

يأتي ذلك بعد إعلان النظام عن عملية برية لاجتياح المدينة، مؤكداً أنّ العملية "قد تستمر فترة من الزمن مترافقة مع القصف الجوي والأرضي لإحداث خسائر بالإرهابيين".

الاخبار المتعلقة

اعداد مصطفى حسين | تحرير محمد علاء 🕔 تم النشر بتاريخ : 23 سبتمبر، 2016 10:36:03 م خبر دوليعسكريإغاثي وإنساني منظمة إنسانية
الخبر السابق
91 قتيلاً جراء قصف جوي روسي على مدينة حلب
الخبر التالي
"الجعفري" ينفي استئناف المفاوضات حول سوريا الشهر المقبل