"محلي" كفرتخاريم يدعم الخبز حتى استلام كميات طحين جديدة من الداعمين

اعداد إيمان حسن | تحرير أحلام سلامات 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 سبتمبر، 2016 1:21:55 م خبر أعمال واقتصاداجتماعي اقتصادي

أكد رئيس المجلس المحلي لمدينة كفرتخاريم في ريف إدلب، اليوم الأحد، دعم المجلس لمادة الخبز في المدينة وريفها ريثما يتم استلام دفعة طحين جديدة من منظمة "غول".

وقال رئيس المجلس، بدر الدين الصرما، في تصريح إلى "سمارت"، إن كميات الطحين الموعود استلامها من منظمة "غول" تأخرت نتيجة استهدافها من قبل طائرات النظام وروسيا على طريق أورم الكبرى – كفرناها بريف حلب الغربي.

وأضاف "الصرما" أن مادة الطحين المقدمة سابقاً من منظمة "غول" انتهت اليوم، فيما لم يتم تحديد موعد جديد لاستلام كميات جديدة من الطحين لمادة الخبز، مبيّناً أن ربطة الخبز، التي تزن 1200 غ، ستوزع بسعر 120 ليرة على أهالي مدينة كفرتخاريم وريفها، بحيث يبلغ عدد المستفيدين 90 ألف نسمة.

وفيما يتعلق بالتكلفة المادية لمادة الخبز، أشار "الصرما" إلى أن كل ربطة خبز بالسعر والوزن المذكورين سابقاً، تخسر بحدود المئة ليرة سورية.

وتعرضت  قافلة مساعدات تابعة للأمم المتحدة لقصف جوي من روسيا والنظام في 19 أيلول الجاري، ما أسفر عن احتراق أكثر من عشر شاحنات ومقتل العديد من المدنيين على طريق أورم الكبرى - كفرناها بريف حلب الغربي.

وكان برنامج الأمن الغذائي"  (قمح) في محافظة إدلب، قدم  منتصف شهر أيلول الجاري، 7000 طن من الطحين بسعر مدعوم للمجالس المحلية، في حين أن مخزون القمح لديهم لا يسد خمسة في المئة من حاجة المحافظة، وفق ما صرح لـ "سمارت" مدير البرنامج في إدلب.

واشترى "برنامج الأمن الغذائي" (قمح) في محافظة إدلب، 4700 طن من مادة القمح منذ بداية الموسم وحتى نهاية آب الفائت، في حين انخفض إنتاج المحافظة من القمح لهذه السنة بسبب الجفاف.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد إيمان حسن | تحرير أحلام سلامات 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 سبتمبر، 2016 1:21:55 م خبر أعمال واقتصاداجتماعي اقتصادي
الخبر السابق
ضحايا في قصف جوي للنظام وروسيا على حيين بحلب
الخبر التالي
الولايات المتحدة ودول أوروبية تحمل روسيا مسؤولية إحلال السلام في سوريا