"الائتلاف" و"الحر" يرفضان اعتبار روسيا طرفا راعيا للمفاوضات

اعداد عمر عبد الفتاح | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 سبتمبر، 2016 4:26:09 م خبر دوليسياسي الائتلاف الوطني السوري

رفض الائتلاف الوطني السوري، و33 فصيلاً من الجيش السوري الحر، في بيان مشترك، اليوم الأحد، قبول روسيا كطرف راع للعملية التفاوضية، لاعتباره شريكاً للنظام في جرائمه ضد الشعب السوري.

وأكد الجانبان في بيانهم ما وصفوه "عدم جدوى العملية التفاوضية في ظل القصف، وأن أي اتفاق دولي لوقف إطلاق النار يجب أن يشمل وقف القتل والتهجير القسري، وفك الحصار ودخول المساعدات دون قيود، وبإشراف الأمم المتحدة".

كما أشار البيان إلى ضرورة "محاسبة النظام على استخدامه السلاح الكيماوي ضد المدنيين بعد ثبوت ذلك من خلال اللجنة الدولية المكلفة"، وكذلك التحقيق في "استهداف قافلة المعونات الإنسانية من قبل الطيران الروسي وطيران النظام".

ودعا البيان "ممثلي الائتلاف الوطني وفصائل الثورة العسكرية في الهيئة العليا للمفاوضات للتشاور وبحث الخيارات المتاحة."

ومن الفصائل الموقعة على البيان "الجبهة الجنوبية، ألوية صقور الشام، جيش الإسلام، جيش إدلب الحر، حركة نور الدين الزنكي، الجبهة الشامية، فرقة السلطان مراد، فيلق الرحمن، فيلق الشام، كتائب الصفوة الإسلامية، جيش المجاهدين، تجمع فاستقم كما أمرت، الفرقة الأولى الساحلية، فرقة الحمزة، واللواء51".

وقال مسؤول المكتب الإعلامي للدفاع المدني لـ "سمارت"، إبراهيم أبو الليث، إنهم وثقوا حتى اللحظة مقتل 323 شخصا، وجرح1135 آخرين، في 1350 غارة نفذها سلاح الجو الروسي.

وسقط معظم الضحايا المدنيين في اليومين الأخيرين، حيث بلغت حصيلتهما، أول أمس الجمعة، 91 قتيلاً و125 جريحاً، فيما بلغت حصيلتهما أمس السبت، 77 قتيلاً و250 جريحا

وتشهد الأحياء الشرقية المحاصرة من قبل قوات النظام في مدينة حلب، قصفا غير مسبوق، ما دفع مجلس الأمن الدولي، اليوم، لعقد اجتماع طارئ يبحث فيه الوضع في المدينة، تزامناً مع إدانات من  جهات ومنظمات دولية.

 فيما أعربت الأمم المتحدة، أمس السبت، عن صدمتها جراء التصعيد العسكري الكبير الذي تشهده مدينة حلب، واصفة إياه بـ"الأعنف" في سوريا، بينما قال المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، رياض حجاب، لاتهام القوات الروسية بارتكاب إبادة جماعية في مدينة حلب، ويأتي هذا بعد إعلان النظام عن بدء عملياته في المدينة بقصف جوي يتبعه "هجوم بري"، بهدف السيطرة عليها.

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر عبد الفتاح | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 25 سبتمبر، 2016 4:26:09 م خبر دوليسياسي الائتلاف الوطني السوري
الخبر السابق
قتيلة وجرحى بقصف جوي على معرة النعمان في إدلب
الخبر التالي
"مجلس محافظة حلب الحرة" يعلنها "مدينة منكوبة"