"الإدارة الذاتية": انسحبنا في آب الماضي من منبج وسلمناها لمجلسيها العسكري والمدني

اعداد عمر عبد الفتاح | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 سبتمبر، 2016 2:56:14 م خبر دوليعسكريسياسي درع الفرات

قال نائب رئيس "هيئة الدفاع في كوباني" التابعة لـ "الإدارة الذاتية" الكردية، جلان عيسو، أن قواتهم انسحبت في أواخر آب الماضي من مدينة منبج بحلب بعد إتمام مهمتها وتسليمها "لمجلس منبج العسكري والمدني" حسب قوله.

وأوضح "عيسو" في تصريح إلى وكالة "سمارت" اليوم الثلاثاء، "انسحبنا من مدينة منبج من خلال بيان وحدات حماية الشعب، يوم 25 آب 2016".

وأشار "عيسو" إلى أنه "لا يوجد في مدينة منبج أو ريفها أي من عناصر أو مجموعات متعلقة بوحدات حماية الشعب"، مضيفاً "لم نتلق ضغط من أحد حول خروجنا من المدينة ولم نتفاوض مع أحد".

وتابع: "توجهنا إلى معركة منبج بطلب من مجلس منبج العسكري لدعمه ومساندته، انسحابنا من المنطقة جاء بعد اتمام مهمتنا في محاربة الإرهاب وتحرير المدينة بالكامل ".

وأعلنت تركيا، أمس الاثنين، أن "وحدات حماية الشعب" الكردية بدأت بإخلاء مدينة منبج بحلب بإتجاه شرق نهر الفرات، معتبرا أن ذلك يعد "تطورا إيجابيا وهاماً" بالنسبة لها.

وكان نائب الرئيس الأميركي جو بايدن، هدد الشهر الماضي، قوات "مجلس سوريا الديمقراطي"، بإيقاف الدعم المقدم لها، ما لم تنسحب إلى الجهة الشرقية من نهر الفرات في ريف حلب، وذلك بالتزامن مع إطلاق تركيا عملية "درع الفرات" شمالي سوريا، والتي سيطرت خلالها على كامل الشريط الحدودي بين مدينة جرابلس وبلدة الراعي، ليعلن الرئيس التركي بعدها أن فصائل فصائل "درع الفرات" تتجه للسيطرة على مدينة الباب بريف حلب الشرقي.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد عمر عبد الفتاح | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 27 سبتمبر، 2016 2:56:14 م خبر دوليعسكريسياسي درع الفرات
الخبر السابق
جرحى بقصف جوي لقوات النظام على داعل في درعا
الخبر التالي
"جاويش أوغلو": ستتعرض سوريا للخطر إذا تعاونا مع "الوحدات الكردية"