وقفة احتجاجية في حي تشرين بدمشق تضامناً مع حلب

اعداد بدر محمد | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 سبتمبر، 2016 6:49:31 م خبر سياسياجتماعي حراك ثوري

نظم عدد من السكان والمهجرين داخل حي تشرين بدمشق وقفة احتجاجية، اليوم الأربعاء، على صمت المجتمع الدولي عن قصف طائرات النظام وروسيا، بالأسلحة المحرمة، دولياً الأحياء الشرقية المحاصرة بمدينة حلب، حسب ما أفاد مراسل "سمارت".

وقال مراسلنا، إن المحتجين رفعوا لافتات تندد بصمت الأمم المتحدة عن المجازر التي ترتكب، كتب عليها "الأمم المتحدة حليفة لنظام الأسد"، و"التاريخ يسجل"، وكذلك لافتات منددة بصمت الحكام العرب.

وأشار مراسلنا إلى أن المشاركين في الوقفة هم من أهالي حلب المهجرين، وأطفال ورجال في حي تشرين، حيث أعربوا عن تضامنهم مع أهالي حلب المحاصرين.

وقضى وجرح عشرات المدنيين، اليوم الأربعاء، جراء قصف الطائرات الحربية الروسية لفرن ومشفى بحي المعادي في مدينة حلب المحاصرة، حسب مراسل "سمارت".

وتشهد الأحياء الشرقية المحاصرة من قبل قوات النظام في مدينة حلب، قصفا غير مسبوق، ما دفع مجلس الأمن الدولي، اليوم، لعقد اجتماع طارئ يبحث فيه الوضع في المدينة، تزامناً مع إدانات من  جهات ومنظمات دولية، فيما أعربت الأمم المتحدة،يوم السبت الماضي، عن صدمتها جراء التصعيد العسكري الكبير الذي تشهده مدينة حلب، واصفة إياه بـ"الأعنف" في سوريا، بينما قال المنسق العام للهيئة العليا للمفاوضات، رياض حجاب، لاتهام القوات الروسية بارتكاب إبادة جماعية في مدينة حلب.

الاخبار المتعلقة

اعداد بدر محمد | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 سبتمبر، 2016 6:49:31 م خبر سياسياجتماعي حراك ثوري
الخبر السابق
المفوضية الأوروبية للمساعدات الإنسانية تدعو إلى وقف فوري لـ"الحرب" بسوريا
الخبر التالي
الجيش الحر ينفي تسلمهم أسلحة مضادة للطائرات