"جيش السنة" يعزل قائده بسبب "افتقاده للأهلية الأخلاقية والشرعية"

اعداد جلال سيريس | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 سبتمبر، 2016 10:53:52 م خبر عسكري جيش الفتح

أعلن عضو في "مجلس شورى جيش السنة"، اليوم الأربعاء، أنَّ عزل قائدهم السابق جاء بسبب "فقدانه الأهلية الأخلاقية والشرعية".

وكان "جيش السنة" أعلن، في بيان أمس الثلاثاء، عزل القائد العام محمد أمجد البيطار، وإحالته مع آخرين إلى "المحاكمة الشرعية"، وتعيين طارق التركماني بدلاً عنه.

ونفى عضو "مجلس الشورى" في "جيش السنة"، ويدعى "أبو حيدر كعدة"، بتصريح خاص إلى "سمارت"، ما تداوله ناشطون عن أن تكون العملية انقلاب في صفوفه، واصفا الأمر بأنه "إعادة هيكلة وتصحيح للبوصلة بعد عدة ممارسات غير أخلاقية وقع بها البيطار".

ورفض "كعدة" الإفصاح عن التهم الموجهة إلى القائد المعزول معتبرا أن "الصحافة ليست مكانا لعرض تلك التهم، حيث تولت محكمة شرعية مختصة بالأمر، وننتظر حكمها ونقبل به سلفاً".

وأشار إلى أنَّ مصير "البيطار" بعهدة المحكمة ولا سلطة للجيش عليه حالياً، كونه سيخضع لمحاكمة قريباً من قبل "أهل الاختصاص"، مضيفا أنه "لا يوجد أي دور لجيش الفتح أو أحد من قادته بما حصل، لأن اعادة هيكلة أي فصيل هو شأن داخلي".

وأكد المتحدث أن "القائد الجديد للجيش هو طارق تركماني، وهذا ما اتفق عليه مجلس الشورى بعد عزل البيطار"، مضيفاً أنه لم يترشح لقيادة الجيش تجنباً لتهمة الانقلاب، فلو كان انقلاباً لكان هو خلفاً للبيطار، بل على العكس فإنه استقال من مهمته كرئيس للمجلس العسكري كما هو واضح في بيان عزل البيطار".

وكان "جيش السنة" العامل في محافظتي حمص وإدلب، علق أعماله العسكرية على الجبهات، على خلفية عملية "تمرد داخلية" في صفوفه، متهماً تنظيم "جند الأقصى" بلعب "دور خفي" فيها، وفق ما صرح لـ"سمارت" اليوم الأربعاء، قيادي عسكري.

الاخبار المتعلقة

اعداد جلال سيريس | تحرير محمد عماد 🕔 تم النشر بتاريخ : 28 سبتمبر، 2016 10:53:52 م خبر عسكري جيش الفتح
الخبر السابق
"تمكين" تقيم معرضاً للأعمال اليدوية في معرة النعمان بريف إدلب
الخبر التالي
"الهلال القطري" ينهي حملة لقاحه الثانية في منطقة الحولة بحمص