النظام يصعد في الهامة وجمريا وفصائل عسكرية تتصدى

اعداد هبة دباس | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 سبتمبر، 2016 1:00:40 م - آخر تحديث بتاريخ : 29 سبتمبر، 2016 4:31:06 م خبر عسكري قوات النظام السوري

تحديث بتاريخ 2016/09/29 15:30:03 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

تصدت فصائل عسكرية، اليوم الخميس، لمحاولات قوات النظام اقتحام مدينة الهامة بريف دمشق، في حين ما تزال الاشتباكات مستمرة بين الطرفين، وفق ما صرح لـ"سمارت" عضو المكتب الإعلامي في المدينة.

وقال عضو المكتب الإعلامي، يعقوب الهاماني، إن قوات النظام تحاول اقتحام المدينة من محور الشامية، في حين تتصدى عدة فصائل عسكرية لها، إحداها "لواء شهداء العاصمة"، وما تزال الاشتباكات مستمرة  بين الطرفين، دون معلومات عن خسائر للطرفين حتى اللحظة.

وأحرقت الفصائل العسكرية حاجز "الجادة الأولى" في منطقة الجادات بالمدينة، فيما شب حريق في أحد المنازل السكنية إثر قصف استهدفه.

وأضاف "الهاماني" أن المدينة تتعرض منذ الصباح لقصف مدفعي، مؤكداً أن طرقات المدينة ومخارجها مرصودة بقناصات النظام المتمركزة على الجبال المحيطة.

وحول الوضع الإنساني، أوضح "الهاماني" أن المدينة تعاني من حصار خانق منذ أكثر من عام، إذ لا تتوفر فيها المواد الغذائية ولا الطبية.

كما تشهد بلدة جمرايا الملاصقة للهامة، قصفاً مدفعياً من حواجز قوات النظام المنتشرة في محيطها، كما تعاني نقصاً في المواد الطبية والغذائية على غرار الهامة، بحسب "الهاماني".

ويأتي التصعيد العسكري من قبل قوات النظام على مدينة الهامة متزامناً مع عملية تسليم الجثث ومن ثم تسليم أسير من عناصر النظام، فيما تستمر المفاوضات بين النظام وبين لجنة المصالحة في مدينة قدسيا الملاصقة.

وكانت قوات النظام قصفت، صباح اليوم الخميس، بقذائف الهاون والدبابات والرشاشات الثقيلة مدينة الهامة من مواقعها في جبل قاسيون وجسر الهامة ومنطقة دريج وجبل الورد وجبل الخنزير المطل عليها، كما طال قصف مماثل بلدة جمرايا، دون أنباء عن إصابات، وفق ناشطين.

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 29 سبتمبر، 2016 1:00:40 م - آخر تحديث بتاريخ : 29 سبتمبر، 2016 4:31:06 م خبر عسكري قوات النظام السوري
الخبر السابق
غارات روسية تدمر الفرن الوحيد في بلدة عندان شمال حلب
الخبر التالي
الأمم المتحدة: يجب إجلاء مئات الجرحى بأحياء حلب الشرقية