محلي حي المشهد بحلب: 75% من البنية التحتية للحي مدمرة

اعداد هبة دباس | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 سبتمبر، 2016 9:42:15 ص خبر عسكري جريمة حرب

قال رئيس المجلس المحلي في حي المشهد بحلب، إن الحملة العسكرية الأخيرة على المدينة أحدثت ضرراً في البنى التحتية للحي وصل إلى 75 في المئة، مؤكداً توقف أعمال الصيانة ومحذراً من "كارثة إنسانية" فيه.

وأضاف رئيس المجلس، عمر داوود، بتصريح إلى "سمارت"، أمس الخميس، أن البنى التحتية في حي المشهد تضررت بنسبة خمس وسبعين في المئة، بما فيها شبكات المياه والكهرباء والمباني ومولدات الكهرباء، مؤكداً عدم قدرتهم على إصلاح الأعطال لاسيما مع استمرار الحملة.

وأوضح "داوود" أن 1,800 عائلة يقطنون الحي ويعانون من انعدام الخدمات فيه بشكل كامل، إذ أن "الوضع يزداد سوءاً" مع الحصار واستمرار القصف "ما ينذر بحدوث كارثة إنسانية".

ولفت رئيس المجلس إلى خروج مركز الدفاع المدني في قطاع الأنصاري ،والذي يخدّم الحي عادة، عن الخدمة بشكل كامل، كما خرجت معظم أليات مجلس المدينة عن الخدمة كذلك، الأمر الذي يجعل إصلاح الأعطال وصيانة الشبكات غير ممكناً.

وكانت قوات النظام أعلنت بدء حملة عسكرية على الأحياء المحاصرة في الـ 22 من أيلول الجاري، حيث شن سلاح الجو الروسي غارات بصواريخ فراغية وعنقودية وارتجاجية أسفرت عن مقتل وجرح مئات المدنيين وخروج مراكز للدفاع المدني ونقاط طبية عن العمل، علاوة على استهداف الكوادر الاسعافية، وسط إدانات محلية ودولية.

 

الاخبار المتعلقة

اعداد هبة دباس | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 سبتمبر، 2016 9:42:15 ص خبر عسكري جريمة حرب
الخبر السابق
قتيل وجريحة برصاص النظام وقصف له على غوطتي دمشق
الخبر التالي
ألمانيا تدعو روسيا لتطبيق هدنة مستمرة في سوريا