"ميركل" و"أوباما": النظام وروسيا يتحملان مسؤولية إنهاء الوضع في سوريا

اعداد أمنة رياض | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 سبتمبر، 2016 9:59:09 ص خبر دوليسياسي مجتمع دولي

حمّل الرئيس الأمريكي، باراك أوباما، والمستشارة الألمانية، أنجيلا ميركل، روسيا والنظام مسؤولية "خاصة" في إنهاء "الاقتتال" الحاصل في سوريا، وتمكين الأمم المتحدة من إيصال المساعدات إلى المناطق المحاصرة.

ودان الجانبان خلال اتصال هاتفي، أمس الخميس، القصف الجوي "الوحشي" الذي تشنه طائرات النظام والطائرات الروسية على الأحياء الشرقية في مدينة حلب شمالي البلاد، وفق بيان صادر عن البيت الأبيض.

وقال مبعوث الأمم المتحدة إلى سوريا أمس، إنه لا يمكن التوصل إلى سلام في سوريا مع استمرار عمليات القصف، ولا يمكن أيضاً استعادة حلب عبر قصف شرق المدينة، فيما شدد نائبه على ضرورة إجلاء مئات الجرحى من الأحياء الشرقية المحاصرة من قبل قوات النظام.

وتتعرض الأحياء الشرقية المحاصرة في مدينة حلب، منذ يوم الجمعة الفائت، لقصف جوي غير مسبوق من قبل طائرات روسيا والنظام، أسفر عن مقتل وجرح المئات من المدنيين، إضافة لدمار عدد من المنشآت الخدمية أهمها المشافي، ومراكز الدفاع المدني.

وكان وزير الخارجية الأمريكي، قال أمس،  إن بلاده على وشك تعليق المحادثات مع روسيا، حول تطبيق الهدنة في سوريا، فيما أكدت بلاده أن مسؤولين أمريكين يناقشون خيارات "غير دبلوماسية"، رداً على القصف الذي تتعرض له سوريا، في الوقت الذي أشارت فيه روسيا لاستمرار عملياتها العسكرية فيها.

 

 

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير بشر سعيد 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 سبتمبر، 2016 9:59:09 ص خبر دوليسياسي مجتمع دولي
الخبر السابق
ألمانيا تدعو روسيا لتطبيق هدنة مستمرة في سوريا
الخبر التالي
محلي سراقب يقدم منحاً زراعية للفلاحين