"الائتلاف" يرفع مذكرة قانونية لمجلس الأمن ضد "الأسد" وروسيا وإيران بشأن حلب

اعداد أمنة رياض | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 سبتمبر، 2016 5:46:03 م خبر سياسي الائتلاف الوطني السوري

رفعت اللجنة القانونية في الائتلاف الوطني السوري، اليوم الجمعة، مذكرة إلى مجلس الأمن ضد نظام "الأسد" وروسيا وإيران، يما يخص عمليات "الإبادة الجماعية" في الأحياء الشرقية لمدينة حلب، إضافة لعمليات التهجير القسري التي تقوم بها الأطراف الثلاثة.

وطالبت اللجنة القانونية، بسحب الملف من مجلس الأمن إلى الجمعية العمومية للأمم المتحدة، استناداً على مبدأ "حفظ الأمن والسلم الأهليين"، وفق الموقع الرسمي لـ"الائتلاف".

وقال رئيس اللجنة، هيثم المالح، إن "الأسد" وحلفاءه يرتكبون جرائم حرب تصل إلى مستوى "الإبادة الجماعية"، من خلال "الحصار والتهجير القسري والتغيير الديمغرافي، واستخدام الأسلحة المحرّمة دولياً، وقصف المنشآت الخدمية والمدنيين والاعتقال والتعذيب".

وأكد "المالح" أن التدخل الروسي "غير شرعي"، باعتباره كان بطلب من حكومة النظام "غير الشرعية"، وجاء "في زمن الثورة حيث تنتقل الشرعية من الحكومات إلى الشعوب، وتدخل روسيا جاء لقمع تطلعات الشعب، لا لرد قوى خارجية".

بدوره بيّن عضو الهيئة السياسية في "الائتلاف"، ياسر الفرحان، أن "مشكلة ما يحصل في سوريا ليست بالتوصيف والأدلة، فذلك متفق عليه، وإنما تكمن المشكلة في النظام الدولي ومجلس الأمن".

وكان الائتلاف الوطني قال قبل ثلاثة أيام،  إن الولايات المتحدة تمتلك الفرصة لإيقاف روسيا والنظام عن ارتكاب المجازر في مدينة حلب المحاصرة.

في حين  أعلن "الائتلاف"، و33 فصيلاً من الجيش السوري الحر، في بيان مشترك صدر 25 الشهر الجاري، رفضهم قبول روسيا كطرف راع للعملية التفاوضية، باعتبارها شريكاً للنظام في جرائمه ضد الشعب السوري.

الاخبار المتعلقة

اعداد أمنة رياض | تحرير حسن برهان 🕔 تم النشر بتاريخ : 30 سبتمبر، 2016 5:46:03 م خبر سياسي الائتلاف الوطني السوري
الخبر السابق
جرحى بينهم أطفال بقصف جوي للنظام على الرستن في حمص
الخبر التالي
صحيفة: الولايات المتحدة "تفكر" باستخدام القوة ضد "الأسد"