الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

"محلي المعضمية" لـ"سمارت": نتفاوض مع النظام لفك الحصار بعد تخلي المجتمع الدولي عن مسؤولياته

pictogram-avatar
Editing: محمد عماد |
access_time
تاريخ النشر: 2016/05/31 20:02

قال محمود الخطيب عضو المجلس المحلي وعضو لجنة المفاوضات في مدينة معضمية الشام، لـ"سمارت"، إنَّ لجنة التفاوض تتجه حالياً لفك الحصار، وذلك "بسبب تخلي المجتمع الدولي والأمم المتحدة وكل المنظمات الإنسانية عن المدينة، وغيرها من المدن المحاصرة"، حسب تعبيره.

وأضاف "الخطيب" أنَّ النظام يحاربهم بـ"سلاح الحصار" المحرم دولياً، للضغط على المدن التي يعتبرها خارج سيطرته، معتبرا أن "ما يروج عن إزالة السواتر الترابية لا يعني فك الحصار، فهو مرهون بأمر النظام الذي يأمر بإدخال المساعدات ويمنعها".

وأوضح عضو المجلس المحلي، أنَّ النظام أرسل ورقة تتضمن شروطه للجلوس على طاولة المفاوضات، والتي تتألف من 11 بند مزيلة بعبارة: "إذا لم يتم الموافقة على تنفيذ الطلبات وأهمها من واحد الى أربعة تعتبر جميع الطلبات ملغية".

وكشف أن البنود الأربعة هي: "ازالة جميع التحصينات من سواتر وخنادق وأنفاق داخل المدينة، ورفع لوائح اسمية بالمسلحين الموجودين بالمعضمية الراغبين بالتسوية والرافضين لها وإلى أي مجموعة ينتمون، وإحصاء السلاح وتحديد نوعه وأرقامه، ورابعا إخلاء من لايريد التسوية الى خارج المعضمية".

ولفت الخطيب إلى أنَّ ورقة الشروط وصلت لهم عبر وسيط غير رسمي يدعى أكرم جميلة، من أهالي حلب ويحمل الجنسية الروسية، إلا أنه أضاف أنَّ الورقة لم تكن رسمية فهي غير ممهورة بأي توقيع من النظام أو ختم.

وأضاف أنهم وافقوا على البنود إلا أنَّ هذا الاتفاق تمَّ بطريقة شفوية، أثناء لقاء جمعهم مع العقيد غسان هلال عند بوابة الفرقة الرابعة.

وكانت شاحنات تحمل مواد غذائية (سكر، رز، برغل، معكرونة ،حلاوة، رب البندورة، ملح، بن)، دخلت مدينة معضمية الشام بعد الاتفاق الذي جرى مؤخراً بين جهات مدنية وعسكرية في المدينة مع قوات النظام، حسب مدير المكتب الإعلامي في "لواء الفتح المبين" محمود أبو قيس.