الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

"النصرة" و"جيش التحرير" بإدلب يتحاكمان للصلح بعد خلاف دام أسبوعين

pictogram-avatar
Editing: أحلام سلامات |
access_time
تاريخ النشر: 2016/07/12 08:19

توصلت "جبهة النصرة" و" جيش التحرير" في إدلب، اليوم الثلاثاء، لاتفاق يقتضي التحاكم للصلح وحل الخلاف القائم بينهما منذ ما يقارب الأسبوعين، حسب بيان مشترك صادر عن الطرفين.


وكانت "جبهة النصرة" اعتقلت في الثاني من الشهر الجاري، قائد "جيش التحرير" محمد الغابي وأخوَيه، وعشرات العناصر الآخرين، بعد اقتحام مقراتهم في مدينة كفرنبل وقريتي حزارين ومعرة حرمة بإدلب

وجاء في البيان الذي حصلت "سمارت" على نسخة منه، أن "جبهة النصرة" قدمت لـ"جيش التحرير" شرحاً حول سبب الخلاف ودوافعها للعمل الذي قامت به، كما قدم الأخير تفسيرات بما يخص ذلك، لتتضح الأمور ويتم التوصل إلى الاتفاق.

ونص الاتفاق على تعهد "جيش التحرير" بعد المشاركة في أي مشروع يضر" المجاهدين"، والالتزام بالضوابط "الشرعية"، وسيعرّض نفسه للمحاسبة في حال لم يلتزم بذلك، في حين تحافظ "النصرة على علاقة جيدة مع الأول مادام ملتزماً بالبند السابق.

كذلك اتفق الطرفان على إخراج جميع الموقوفين من "جيش التحرير" لدى "جبهة النصرة"، في حال لم تترتب عليهم أي أمور تقتضي ببقائهم.

وكانت  مجموعة من المشايخ والقضاة والأطباء طالبت في وقت سابق، "جبهة النصرة" و"جيش التحرير" بريف إدلب، بقبول تشكيل محكمة للفصل في قضية النزاع بينهما، فيما دعا الأخير "جبهة النصرة" إلى الخضوع إلى محكمة شرعية، مؤكداً استعداده للخضوع لها أيضاً.