الأخبار العاجلة
مقتل عنصر من "قسد" برصاص مجهولين ببلدة البصيرة شرق ديرالزور(مصادرمحلية) - 10:52 مقتل شخص وإصابة أخر بانفجار عبوة ناسفة رزعها مجهولون بسيارتهم في درعا (مصادر محلية + ناشطون) - 10:51 الحجر على مريض قادم من تركيا في مشفى اعزاز الوطني شمال حلب لإصابته بأعراض مشابهة لاعراض "كورونا" (مصدر طبي) - 18:58 جرح إعلامي تابع لـ "لواء القدس" الإيراني بانفجار لغم في ريف حماة (وسائل إعلام النظام) - 18:44 "قسد" تعتقل شبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري) - 13:52 مظاهرة لمدرسي قرى أبو حمام والكشكية شرق مدينة دير الزور تطالب بـ "اقالة الفاسدين" (ناشطون) - 11:00 "الجبهة الوطنية للتحرير" تستهدف مواقع قوات النظام قرب جبل الزاوية في إدلب بالصواريخ وقذائف الهاون (ناشطون) - 10:27 الخارجية الأمريكية: روسيا تستطيع الضغط على بشار الأسد لقبول تسوية سياسية (وكالات) - 20:59 الخارجية الأمريكية: عقوبات قانون "قيصر" لا تشمل استثناءات لـ "الأصدقاء" (وكالات) - 20:57 قوات النظام المتواجدة في مدينة معرة النعمان تقصف بالمدفعية قريتي بليون والبارة جنوب إدلب (ناشطون) - 17:38

"العبدة" لـ "سمارت": أي مؤتمر مع النظام بدمشق هو التفاف على العملية السياسية

pictogram-avatar
Editing: حسن برهان |
access_time
تاريخ النشر: 2016/11/17 14:54

اعتبر رئيس الائتلاف الوطني، أنس العبدة، اليوم الخميس، أن أي مؤتمر لطرف معارض يجري مع النظام في دمشق هو "التفاف على العملية السياسية، لأن هذه الخطوة ستخدم فقط النظام وحلفائه".

وقال "العبدة" في تصريح خاص لـ"سمارت"، على هامش مؤتمر صحفي له بمقر الأمانة العامة للائتلاف بمدينة إسطنبول، إنه يجري التحضير لـ "مؤتمر وطني" في الداخل السوري يجمع القوى الثورية في "المناطق المحررة" وعلى رأسها الفصائل العسكرية والقوى السياسية.

وكشف "العبدة" أنه خلال الأيام القادمة سيكون هناك لقاء مع الفصائل للاتفاق على موعد المؤتمر، الذي سيجري بمشاركة كل الأطراف الثورية والسياسية، والمجالس المحلية و"المجلس الإسلامي السوري"، و"كل من يريد أن يكون جزء من القوى الثورية في سوريا".

وأجاب "العبدة" حول مدى إمكانية اندماج "قوات سوريا الديمقراطية"، والجيش السوري الحر، في معركة السيطرة على الرقة، قائلاً: هذا صعب، لأن هناك مشروعين مختلفين تماماً، فمشروع الجيش الحر هو الثورة السورية ومشروع "قسد" هو مشروع "معادي للثورة"، مضيفاً يجب أن يكون الجيش الحر هو "المساهم الأساسي بمعركة الرقة وبدعم من تركيا والتحالف العربي الدولي".

وأشار "العبدة" إلى أن ما حدث مؤخراً من قبل "قوات سوريا الديمقراطية" من إعطاء إحداثيات خاطئة للتحالف الدولي ساهم بقتل عشرات المدنيين بقرى الرقة "وهذا ما ترك انطباع واضح بأن هذه القوات غير مؤهلة من الناحية العسكرية أو السياسية لطرد تنظيم "الدولة الإسلامية" من الرقة".

كما أجاب "العبدة" عن سؤال بما يخص الدعوات لخروج "جبهة فتح الشام" (النصرة سابقاً) من أحياء حلب الشرقية، قائلاً: "الائتلاف لا يتواصل مع (فتح الشام)، ولا يمكن مقايضة استهداف المدنيين بأي شيء آخر لأنه قصفهم جريمة حرب".

 وتابع: عندما يتم الحديث عن انسحاب 200-300 مقاتل من "فتح الشام" من حلب المحاصرة "متهمين بالإرهاب"، فإنه "يجب النظر بشكل متوازن لوجود آلاف بحلب الغربية هم من ميليشيات إرهابية وليست سورية سواء المحسوبة على النظام أو إيران"، حسب تعبيره.

وأكّد رئيس الائتلاف الوطني "أنس العبدة"، اليوم الخميس، أنّ قوات النظام وروسيا تزيدان من تصعيدهما العسكري في سوريا، كلّما تقدم الجيش السوري الحر في قتاله ضد تنظيم "الدولة الإسلامية".