الأخبار العاجلة

قيادي في "تجمع فاستقم": روسيا جدية في اتفاق الهدنة الجديد أكثر من سابقاتها

pictogram-avatar
Editing: حسن برهان |
access_time
تاريخ النشر: 2016/12/29 17:33

اعتبر مدير المكتب السياسي لـ"تجمع فاستقم كما أمرت"، زكريا ملاحفجي،  مساء اليوم الخميس، أن روسيا "تبدو أكثر جدية" في وقف إطلاق النار هذا مقارنة مع الهدن السابقة.

وأضاف "ملاحفجي" خلال تصريح إلى "سمارت"، أن روسيا تريد "فرض الحل ورسم المنطقة والموضوع بنفسها"، حيث جلست مع الفصائل بشكل مباشر، وهذا ما يوحي بأنها أكثر جدية، بحسب رأيه، في حين أكد أنه لا يمكن الجزم بالأمر.

وأضاف "ملاحفجي" أن روسيا وتركيا ستتابعان هذا الاتفاق، متأملاً بنجاحه، "إذ جاء بعد رعاية تركية ونقاشات مطولة بين الفصائل والجانب الروسي والتركي".

وحول أمر جبهة "فتح الشام" (جبهة النصرة سابقاً)، أشار "ملاحفجي"، أن هناك تداخلات بين الفصائل العسكرية و"فتح الشام" ولا يمكن استثناؤها من الهدنة، فيما لفت أن أمرها سيطرح في الاجتماعات القادمة، التي ستتبع وقف إطلاق النار.

وتوصلت الفصائل العسكرية وروسيا، في وقت سابق اليوم، إلى اتفاق يقتضي بوقف إطلاق نار يشمل الأراضي السورية، باستثناء المناطق الخاضعة لـ"وحدات حماية الشعب الكردية" وتنظيم "الدولة الإسلامية".