الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

"محلي جسر الشغور" بإدلب يعلن المدينة منكوبة بالكامل

pictogram-avatar
Editing: محمد عماد |
access_time
تاريخ النشر: 2017/05/01 15:32

أعلن المجلس المحلي لمدينة جسر الشغور (48 كم غرب مدينة إدلب)، شمالي سوريا، في بيان، المدينة منكوبة بالكامل، بسبب القصف الجوي المتواصل بكافة أنواع الأسلحة.

وقال المجلس في بيانه، الذي نشر على موقع "فيسبوك"، إنه "نظراً للهجمة الشرسة التي تتعرض لها الأحياء السكنية، بجميع أنواع الأسلحة الفراغية، الارتجاجية، الفوسفورية، النابالم، والعنقودية، نعلن المدينة منكوبة".

وأكد المجلس المحلي، توقف الحياة في المدينة بكافة أشكالها بسبب هجرة السكان، نتيجة الضرر الكبير الذي أصاب المرافق الخدمية من مياه وصرف صحي ونظافة وتردي أحوال المشافي".

وطالب المجتمع الدولي بـ"الضغط" على نظام بشار الأسد لوقف القصف على المدينة، كما دعا المنظمات الإنسانية للعمل داخل المدينة وإنقاذ المرافق العامة والمشافي.

وكان سبعة مدنيون قتلوا وجرح آخرون، يوم الأحد 23 نيسان 2017، بقصف جوي على المدينة، وسبق أن قتل عدد من الممرضين والأطباء وآخرون مدنيون، جراء غارة استهدفت مشفى في قرية عابدين (72 كم جنوب إدلب)، ما أدى لخروجها عن الخدمة.