الأخبار العاجلة
الحكومة المؤقتة تدعو إلى اجتماع لخلية الأزمة بهدف تفعيل خطة الطوارئ بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" شمالي سوريا (وزير الصحة في الحكومة المؤقتة) - 17:24 إغلاق مشفى باب الهوى شمالي سوريا والسكن الخاص به بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" (وزير الصحة في الحكومة المؤقتة) - 17:18 تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" في مشفى باب الهوى شمالي سوريا (بيان لوحدة تنسيق الدعم) - 17:01 مقتل عنصر من "قسد" برصاص مجهولين ببلدة البصيرة شرق ديرالزور(مصادرمحلية) - 10:52 مقتل شخص وإصابة أخر بانفجار عبوة ناسفة رزعها مجهولون بسيارتهم في درعا (مصادر محلية + ناشطون) - 10:51 الحجر على مريض قادم من تركيا في مشفى اعزاز الوطني شمال حلب لإصابته بأعراض مشابهة لاعراض "كورونا" (مصدر طبي) - 18:58 جرح إعلامي تابع لـ "لواء القدس" الإيراني بانفجار لغم في ريف حماة (وسائل إعلام النظام) - 18:44 "قسد" تعتقل شبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري) - 13:52 مظاهرة لمدرسي قرى أبو حمام والكشكية شرق مدينة دير الزور تطالب بـ "اقالة الفاسدين" (ناشطون) - 11:00 "الجبهة الوطنية للتحرير" تستهدف مواقع قوات النظام قرب جبل الزاوية في إدلب بالصواريخ وقذائف الهاون (ناشطون) - 10:27

"محلي برزة" بدمشق: الدفعة الثانية من مهجري الحي ستخرج غداً الأربعاء

pictogram-avatar
Editing: حسن برهان |
access_time
تاريخ النشر: 2017/05/09 11:58

قال المجلس المحلي في حي برزة شرقي العاصمة دمشق، اليوم الثلاثاء، إن يوم غد هو موعد خروج الدفعة الثانية من مهجري الحي، الذي تسيطر عليه فصائل من الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية، ، فيما ستخرج الدفعة الثالثة يوم الأحد المقبل.

وأضاف عضو المجلس، ويدعى "أبو بهاء"، في تصريح إلى مراسل "سمارت"، أن عدد المهجرين في الدفعة الثانية يقدر بألفي مقاتل ومدني، سيتوجه معظمهم إلى مناطق الشمال السوري، فيما سيتوجه بعض المقاتلين إلى مدن وبلدات الغوطة الشرقية المجاورة.

وأشار "أبو بهاء"، إلى أن أكثر من ألف شخص، بينهم مئة مقاتل، غادروا الحي، أمس الاثنين، باتجاه محافظة إدلب، فيما قدر العدد الكلي للأشخاص المتوقع خروجهم بعشرة آلاف.

ولفت  "أبو بهاء" إلى أن النظام "يدعي" بأنه سيفتح الطريق أمام المدنيين للدخول إلى الحي، وسيمسح بإدخال قافلة مساعدات إنسانية إليه، متوقعاً حصول ذلك خلال عشرة أيام من الآن.

ووصلت، ليلة الاثنين-الثلاثاء، الدفعة الأولى من مهجري حي برزة إلى محافظة إدلب،  ضمن اتفاق توصلت إليه فعاليات مدنية وعسكرية من الحي مع قوات النظام، بعد أشهر من حملة عسكرية كبيرة شنتها الأخيرة عليه.

ولم يتطرق اتفاق "تخفيف التصعيد" الذي وقعت عليه الدول الراعية لمحادثات "الأستانة"، منذ أيام، إلى إيقاف عمليات التهجير التي تنفذها قوات النظام بحق المدن والبلدات والمناطق التي تسيطر عليها الفصائل.

وسبق أن جرت اتفاقيات مشابهة في مدن وبلدت بريف دمشق، خرج على إثرها عشرات آلاف الأشخاص من داريا والتل وقدسيا والزبداني ووادي بردى وخان الشيح وغيرها.