الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

"محلي احسم" بإدلب: 1500 عائلة مستفيدة من إعادة تفعيل محطة المياه

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |

قال المجلس المحلي لبلدة احسم (24 كم جنوب مدينة إدلب)، شمالي سوريا، اليوم الأحد، إنه أعاد تفعيل محطة ضخ المياه في البلدة، ليستفيد منها نحو 1500 عائلة من الأهالي والنازحين.

وأشار رئيس المجلس، خالد الصالح، في تصريح إلى مراسل "سمارت"، لتوقف المحطة عن العمل منذ عام 2014 واعتماد البلدة، الواقعة في جبل الزواية، على محطة ضخ مياه قرية اللج القريبة، حالها كحال معظم قرى الجبل.

وأضاف "الصالح"، أن عدد ساعات تشغيل المحطة يصل يوميا إلى 12 ساعة فيما تحتاج ساعة التشغيل إلى نحو 35 لترا من مادة المازوت، لافتا إلى أن المستفيدين هم المنازل فقط وليس الأراضي الزراعية.

ويعاني أهالي مدينة سرمين بريف إدلب الشرقي من صعوبة تأمين مياه الشرب بسبب انقطاع التيار الكهربائي منذ ما يقارب الشهر نتيجة حدوث أعطال في الشبكة الكهرباء المغذية للمدينة، وعدم قدرة المجلس المحلي على تحمل تكاليف الإصلاح في ظل غياب المنظمات الداعمة.

وتقدم المجالس المحلية في المناطق التي تسيطر عليها الفصائل في سوريا، عدداً من النشاطات الخدمية للسكان، منها تنظيم المعاملات المدنية، وترميم المرافق العامة المدمرة نتيجة القصف، إضافةً إلى الحملات الاجتماعية والبيئية والثقافية.