الأخبار العاجلة
دخول مصفحات تركية إلى معسكر المسطومة بإدلب من معبر كفرلوسين(مصادر محلية) - 09:55 احتراق أكثر من 100 دونم من محصول القمح شرق الرقة لأسباب مجهولة (مصدر خاص) - 09:55 173 وفاة جديدة بمرض "كورونا" في روسيا ليرتفع الإجمالي إلى 3807(وزارة الصحة الروسية) - 09:45 النظام يعلن عن 15 إصابة جديدة بـ "كورونا" ليرتفع العدد إلى 121 مريضا (وزارة الصحة) - 09:43 دخول رتل عسكري لميليشيا "فاطميون" الأفغانية من العراق إلى محافظة دير الزور (مصدر عسكري) - 09:42 مقتل شخص بانفجار لغم  أرضي شمالي محافظة الرقة (مصدر طبي) - 07:29 وصول تعزيزات عسكرية لروسيا والنظام إلى جنوب دير الزور (ناشطون) - 16:48 "الجبهة الوطنية" تعلن مقتل القائد العسكري "هشام أبوأحمد" إثر استهدافه بواسطة طائرة مسيرة على محور البارة جنوب إدلب ( مصدر عسكري) - 15:08 جريح مدني بانفجار عبوة ناسفة في سيارة بمدينة الباب شرق حلب (ناشطون ) - 13:28 آلاف الأشخاص يتظاهرون على طريق (M4) شرق مدينة إدلب للمطالبة بعودة النازحين إلى بلداتهم ورحيل النظام السوري (ناشطون ) - 11:25

خمسة جرحى مدنيين بقصف جوي للنظام على مدينة شمال درعا

pictogram-avatar
Editing: مالك الحداد |
access_time
تاريخ النشر: 2017/06/26 13:17

أصيب خمسة مدنيين بجروح، اليوم الاثنين، إثر قصف جوي للنظام السوري على مدينة داعل (14 كم شمال مدينة درعا)، جنوبي سوريا، بحسب ما صرح مصدر طبي من المدينة لمراسل "سمارت".

وقال المصدر، الذي رفض الكشف عن هويته، إن مروحيات حربية تابع للنظام ألقت 14 برميلا متفجرا على المدينة، كما شنت طائراته الحربية غارة عليها، ما أدى لإصابة أربعة رجال وطفل بجروح طفيفة، نقلوا إلى نقطة طبية قريبة.

وقصفت قوات النظام أحياء درعا البلد في مدينة درعا، بـ12 صاروخ "فيل"، من مقراتها في المدينة الصناعية، حسب ما نقل ناشطون.

وأضاف الناشطون، إن طائرات حربية يرجح أنها للنظام شنت ثلاث غارات على بلدة النعيمة وغارة على بلدة صيدا، شرق درعا، كما قصفت قوات النظام بقذائف المدفعية بلدتي طفس واليادودة، من مقراتها في كتيبة البانوراما وبلدة خربة غزالة، دون تسجيل إصابات.

وشنت طائرات يرجح أنها لقوات النظام غارات على الأراضي القريبة من سجن غرز، شمال مدينة درعا، كما ألقى الطيران المروحي براميل متفجرة هناك، دون ورود أنباء عن إصابات حسب الناشطين.

وقتل مدنيان بينهما امرأة وجرح آخرون، أول أمس السبت، جراء قصف لقوات النظام السوري على بلدة نصيب الحدودية (11 كم جنوب شرق مدينة درعا)،  حسب ما أفاد مراسل "سمارت".

ويأتي هذا التصعيد على الرغم من سريان اتفاق "تخفيف التصعيد"، المتفق عليه في محادثات "الأستانة"، مطلع أيار الفائت، والذي يشمل بعض مناطق جنوب سوريا (محافظتي درعا والقنيطرة)، إلى جانب ثلاث مناطق سورية أخرى.