الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

قتيلة وجرحى بقصف على مدينة دوما وتقدم للنظام في بلدة عين ترما

pictogram-avatar
Editing: مالك الحداد |
access_time
تاريخ النشر: 2017/06/29 12:50
Update date: 2017/06/29 19:20

تحديث بتاريخ 2017/06/29 21:16:44 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

قتلت امرأة وجرح عدد من المدنيين، اليوم الأربعاء، بقصف مدفعي لقوات النظام السوري على مدينتي دوما وحرستا، تزامنا مع تقدمها في محيط بلدة عين ترما بريف دمشق، حسب ما أفاد الدفاع المدني وناشطون.

وقال الدفاع المدني على صفحته الرسمية في "الفيسبوك"، إن قصفا مدفعيا طال الأحياء السكنية في مدينة دوما (14 كم شرق مدينة دمشق)، أسفر عن مقتل امرأة وجرح آخرين بينهم نساء وأطفال، في حين ذكر المركز "الطبي الموحد" لمراسل "سمارت"، أن إصابة واحدة بحالة خطرة حولت إلى العناية المشددة.

وأضاف الدفاع المدني، إن قصفا مدفعيا أخر طال الأحياء السكنية في مدينة دوما، ما أسفر جرح عدد من المدنيين، بينهم أطفال ونساء، أسعفتهم فرق مركزي "300" و"200" إلى نقط طبية هناك.

في السياق، طال قصف مماثل مدينة حرستا (9 كم شرق دمشق، أسفر عن عدة جرحى بينهم نساء وأطفال، نقلوا إلى المراكز الطبية القريبة، وفق الدفاع المدني.

فيما أشار ناشطون محليون لـ"سمارت" أن مصدر القصف قوات النظام في الجبال المحيطة، ولم تتمكن "سمارت" من التوصل لمعلومات حول أعدادهم حتى اللحظة.

وكان عددا من المدنيين بينهم طفلين وامرأة جرحوا، قبل يومين، نتيجة قصف بصواريخ (أرض-أرض)، استهدف الأحياء السكنية في بلدة عين ترما.

ويأتي هذا القصف على الرغم من سريان اتفاق مناطق "تخفيفالتصعيد"، المتفق عليه في محادثات "الأستانة"، مطلع أيار الفائت، والذي يشمل الغوطة الشرقية إلى جانب ثلاث مناطق سورية أخرى.

من جانب آخر، أفاد ناشطون إعلاميون مراسل "سمارت"، أن قوات النظام سيطرت على نقطة قرب منطقة "الدباغات"، الواقعة قرب "عقدة الموت"، في محيط بلدة عين ترما (9 كم شرق دمشق)، حيث تدور اشتباكات "متقطعة" بين عناصر الأخيرة و"فيلق الرحمن".

وأوضح الناشطون أن النقطة التي سيطرت عليها قوات النظام في محيط عين ترما، كانت مرصودة من قبل قناصاتها، ورجحوا تقدمها  حتى منطقة الدباغات وتوقفها، لوجود كتلة أبنية ضخمة بعدها.

في السياق نفسه، نفى الناطق الرسمي باسم "فيلق الرحمن"، وائل علوان، في تصريح لمراسل "سمارت"، تقدم قوات النظام في عين ترما، مؤكدا أنهم تصدوا لمحاولة تقدمها.

وكان "فيلق الرحمن" أعلن، قبل أسبوع، أن مقاتليه تقدموا في وادي عين ترما بعملية عسكرية معاكسة، استقدم على إثرها النظام حشودا إلى منطقة طيبة في حي جوبر بدمشق، الذي جدد الأخير محاولة اقتحامه.