الأخبار العاجلة
النظام يمدد المهل القانونية الواردة في تشريعات الضرائب والرسوم التي يجب استيفائها ابتداء من 22-3-2020 (وسائل إعلام النظام) - 15:47 "حكومة النظام" تستأنف دوام العاملين في القطاع العام اعتباراً من غدا الاثنين (إعلام النظام) - 12:33 قتلى وجرحى بانفجار اسطوانة غاز سفري بإدلب (ناشطون محليون) - 11:41 "الحكومة المؤقتة" تبدأ بإنشاء وحدات طبية مجهزة شمال حلب لمواجهة فيروس "كورونا"(وزير الصحة) - 11:30 أكثر 750 ألف نازح ينتظرون العودة إلى منازلهم في حلب وإدلب منذ وقف إطلاق النار(منسقو الاستجابة) - 11:04 جريح بانفجار لغم في أرض زراعية شمال حماة ( ناشطون+ إعلام النظام) - 10:01 أهال يحتجون على تدهور الوضع المعيشي والاقتصادي في السويداء (مصادر محلية) - 08:57 قصف مدفعي على قريتي بينين ودير سنبل جنوبي إدلب من مواقع قوات النظام المحيطة بها (ناشطون) - 08:13 "الإدارة الذاتية" الكردية تصدر قرارا بفتح معبري التايهة والطبقة بالرقة (بيان) - 07:43 إصابة مدير مكتب منظمة "عطاء" الإغاثية في جرابلس بحلب نتيجة انفجار عبوة ناسفة بسيارته (ناشطون) - 20:21

"أحرار الشام": انسحبنا من مدن في إدلب لأنها مأهولة لا بموجب تفاهم مع "تحرير الشام"

pictogram-avatar
Editing: حسن برهان |
access_time
تاريخ النشر: 2017/07/19 21:12

أكد الناطق العسكري باسم حركة "أحرار الشام" الإسلامية، اليوم الأربعاء، انسحابهم من مدن في إدلب، شمالي سوريا، كونها مأهولة بالمدنيين، لا لوجود تفاهم بينهم وبين "هيئة تحرير الشام".

وكانت وسائل إعلام تابعة لـ"تحرير الشام"، قالت في وقت سابق اليوم، إن الأخيرة اتفقت مع "أحرار الشام" لانسحابها من مدينة سراقب (16 كم شرق إدلب).

وقال الناطق، عمر خطاب، في تصريح إلى "سمارت"، "انسحبنا من المناطق المأهولة بالسكان لأن هدفنا ليس القتل والتدمير، ولم ننسحب بتفاهمات مع تحرير الشام"، وأضاف "واهم من يظن أنه يستطيع استئصال أحرار الشام (...) فنحن جزء من الشعب".

وتابع: سحبنا عناصرنا إلى منطقة البادية شرق مدينة إدلب، ومنطقة جبل الزاوية جنوبا، وباب الهوى ومحيط مدينة سرمدا شمالا، ومنطقة سهل الغاب في حماة.

وأضاف "خطاب"، أن الاشتباكات ما تزال مستمرة في إدلب مع "تحرير الشام" لكن "بوتيرة مختلفة"، مشيرا أن هناك "خسائر كبيرة" للطرفين دون وجود إحصاء لها.

ونوه، لوجود وساطة من بعض "طلاب العلم" لوقف الاقتتال.

وسيطرت "تحرير الشام" بشكل كامل، خلال اليوم، جراء الاقتتال مع "أحرار الشام"، على مدينة سراقب وبلدتي الهبيط (66 كم جنوب مدينة إدلب) والدانا (23 شمال مدينة إدلب)، إضافة لمنطقتي عزمارين وتل عمار، فيما دارت اشتباكات بين الطرفين حول مقرات "الهيئة" في مدينة سرمدا (30 كم شمال مدينة إدلب).