الأخبار العاجلة
قوات النظام تستقدم تعزيزات عسكرية مزودة بمدافع هجومية إلى جبهات القتال في محافظات حماه وحلب وإدلب ( مصدر عسكري) - 18:49 النظام يمدد المهل القانونية الواردة في تشريعات الضرائب والرسوم التي يجب استيفائها ابتداء من 22-3-2020 (وسائل إعلام النظام) - 15:47 "حكومة النظام" تستأنف دوام العاملين في القطاع العام اعتباراً من غدا الاثنين (إعلام النظام) - 12:33 قتلى وجرحى بانفجار اسطوانة غاز سفري بإدلب (ناشطون محليون) - 11:41 "الحكومة المؤقتة" تبدأ بإنشاء وحدات طبية مجهزة شمال حلب لمواجهة فيروس "كورونا"(وزير الصحة) - 11:30 أكثر 750 ألف نازح ينتظرون العودة إلى منازلهم في حلب وإدلب منذ وقف إطلاق النار(منسقو الاستجابة) - 11:04 جريح بانفجار لغم في أرض زراعية شمال حماة ( ناشطون+ إعلام النظام) - 10:01 أهال يحتجون على تدهور الوضع المعيشي والاقتصادي في السويداء (مصادر محلية) - 08:57 قصف مدفعي على قريتي بينين ودير سنبل جنوبي إدلب من مواقع قوات النظام المحيطة بها (ناشطون) - 08:13 "الإدارة الذاتية" الكردية تصدر قرارا بفتح معبري التايهة والطبقة بالرقة (بيان) - 07:43

تشكيل مجلس محلي لمحافظة ديرالزور بمشاركة نسائية

pictogram-avatar
Editing: أمنة رياض |
access_time
تاريخ النشر: 2017/08/10 20:47

سمارت-تركيا

أعلنت مجموعة من الشخصيات والناشطين من أبناء محافظة ديرالزور، شرقي سوريا، الخميس، عن تشكيل مجلس محلي للمحافظة، بمشاركة نسائية.

وقال الناشط الإعلامي، فراس علاوي، الذي حضر الاجتماع، لـ"سمارت"، إن الاجتماع جرى في مدينة غازي عنتاب التركية، بحضور 26 شخص من المتواجدين في تركيا، واثنين خارجها، من أصل 43  عضو، حيث انتخبوا 12 شخصا، بينهم رئيس المجلس، الدكتور أنس فتيح، ونائبه العميد، عبد الباسط.

ووصف "علاوي" الاجتماع وسير العملية الانتخابية بـ"الجيدة والموفقة"، لافتا أنها المرة الأولى التي تنتخب فيها امرأتان، كعضوتين بمجلس محلي.

بدوره قال رئيس المجلس، الدكتور أنس فتيح، أن أعضاء المجلس يدركون أنهم ليسوا على أرض دير الزور، و"لكن تسارع الأحداث، وظروف المرحلة أجبرتهم على تشكيله"، مشيرا أنه خلال اليومين القادمين سيكون هناك اجتماع للمكتب التنفيذي بهدف وضع خطة العمل.

وتشهد محافظة ديرالزور معارك مستمرة بين قوات النظام والميليشيات المساندة لها من جهة، وتنظيم "الدولة الإسلامية" من جهة أخرى، اللذان يتقاسمان السيطرة على المحافظة بالاضافة لتواجد "قوات سوريا الديمقراطية" بالريف الشمالي الغربي ، كما تتعرض المدينة وريفها لقصف جوي، يسفر غالبا بسقوط ضحايا.