الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

11 قتيلا وجريحا بقصف جوي على شمال حماة

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |
access_time
تاريخ النشر: 2017/09/20 09:44

قتل ثلاثة مدنيين وجرح ثمانية آخرون الأربعاء، بقصف جوي طال قريتين وبلدة شمال مدينة حماة، وسط سوريا.

وقال المدير الإغاثي في المجلس المحلي لجبل شحشبو، محسن المحسن، في تصريح إلى "سمارت"، إن طائرات حربية يرجح أنها للنظام شنت غارة على قرية الصهرية (49 كم شمال غرب حماة) ما أسفر عن مقتل امرأة وابنتها وجرح مدنيين اثنين.

وأضاف "المحسن" أن قرية تل هواش (43 شمال غرب حماة) تعرضت لقصف جوي مماثل، ما أسفر عن جرح ثلاثة مدنيين.

كما أفاد ناشطون لـ"سمارت"، أن طائرات حربية يرجح أنها روسية، شنت أربع غارات على بلدة كفرنبودة (40 كم شمال حماة)، ما أدى لمقتل مدني وجرح ثلاثة آخرين.

وتعرضت مدن اللطامنة وكفرزيتا ومورك لقصف جوي، من طائرات لروسيا والنظام، دون تسجيل إصابات، حسب الناشطين.

وكان ممرضان من "منظومة شامنا" الطبية قتلا الثلاثاء، بقصف جوي لطائرات حربية يرجح أنها لقوات النظام السوري استهدف سيارة إسعاف تابعة للمنظومة قرب قرية عطشان (31 كم شمال مدينة حماة).

ويأتي ذلك تزامنا مع إطلاق فصائل من الجيش السوري الحر وكتائب إسلامية، معركة تحت اسم "يا عباد الله أثبتوا" شمال مدينة حماة، ضد قوات النظام والميليشيات المساندة لها.