الأخبار العاجلة
تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50

كتيبتان إسلاميتان تهاجمان حاجزين للنظام في حماة

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |
access_time
تاريخ النشر: 2017/09/22 11:30
Update date: 2017/09/22 19:33

تحديث بتاريخ 2017/09/22 21:25:36 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت - حماة

هاجمت كتيبتان إسلاميتان منضويتان في "غرفة عمليات ريف حمص الشمالي" ليل الخميس – الجمعة حاجزين للنظام جنوب مدينة حماة، وسط سوريا، وقتلتا العشرات.

وقالت وسائل إعلام تابعة لـ "تحرير الشام" نقلا عن مصدر عسكري من "غرفة عمليات ريف حمص الشمالي"، لم تسمه، إن "قوات النخبة"، التابعة لـ "تحرير الشام"، وحركة "أحرار الشام الإسلامية" شنت هجوما على مواقع النظام عند حاجزي "تلة خرفان" و"الحزب"، وقتلت وجرحت العشرات، إضافة إلى الاستيلاء على أسلحة فردية وذخيرة.

وأشار قائد "غرفة عمليات ريف حمص الشمالي" المقدم طلال منصور بتصريح لـ"سمارت" أن الهدف من العملية "الرد على قصف قوات النظام للمدنيين وعدم التزامها باتفاق تخفيف التصعيد وعدم تحرك الطرف الضامن".

وأضاف "منصور" أن المعلومات تشير إلى مقتل سبعة عناصر لقوات النظام وجرح ثمانية آخرين في الهجوم، منوها أن ستة عناصر من "غرفة العمليات" أصيبوا بجروح طفيفة.

وأكد قائد "منصور" أن الحاجزين يمتازان بأهمية كبيرة كونهما يقعان على طريق مدينة سلمية (30 كم شرق حماة)، وهو الطريق الوحيد الواصل بين الشمال والجنوب.

وكان مصدر خاص أكد لـ"سمارت" فضل عدم الكشف عن هويته، انسحاب "تحرير الشام" من الحاجزين، لطبيعة موقعهما وصعوبة الثبات فيهما، بعد استيلاء عناصرها على عدد من البنادق ورشاشي "BKC" و"دوشكا"، وتدمير سيارة مزودة بمدفع "23".

وقالت وسائل إعلام تابعة للنظام، أن قوات الأخير صدّت هجوما لـ "تحرير الشام" على قرية السطحيات، غرب السلمية، وقتلت العشرات من عناصرها ودمرت آليات لها.

وكانت "تحرير الشام" بمشاركة "الحزب الإسلامي التركستاني"، و"جيش النخبة" و"جيش العزة"و "جيش النصر" و"جيش إدلب الحر" أطلقوا قبل ثلاثة أيام  معركة "يا عباد الله اثبتوا" شمال حماة ضد قوات النظام السوري والميليشيات المساندة لها.