الأخبار العاجلة
"الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ قرى الحلوبة والفطيرة وسفوهن جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين ومدينة كفرنبل (ناشطون) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ بلدة كنصفرة وقريتي كفرعويد والموزرة جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين وبلدتي كفرنبل وشطحة (ناشطون) - 19:49

تخريج 600 مقاتل لـ"الحر" من الأكاديمية العسكرية شرق حلب

pictogram-avatar
Editing: حسن برهان |
access_time
تاريخ النشر: 2017/09/23 20:36

سمارت - حلب

خرّجت "فرقة الحمزة" المنضوية ضمن فصائل "درع الفرات" في الجيش السوري الحر، 600 مقاتل من أكاديميتها العسكرية، خلال عرض عسكري أقيم في مدينة الباب شرق حلب.

وتضمن العرض آليات عسكرية وفقرات قتالية، بحضور رئيس الحكومة المؤقتة، جواد أبو حطب، وممثلون عن الحكومة التركية، إضافة إلى قادة من فصائل الجيش السوري الحر.

وقال القائد العام للفرقة، سيف أبو بكر، لـ"سمارت"، إن العرض هو رسالة بأن الثورة مستمرة وأنه سيتم بناء جيش يشمل كامل سوريا، مشددا على رفضهم وجود "نظام الأسد" أو تقسيم سوريا، كما توعد بمحاربة "هيئة تحرير الشام" في إدلب.

من جانبه اعتبر قائد هيئة الأركان في "الفرقة"، الرائد يوسف أبو خالد، أن العرض العسكري يهدف إلى "طمأنة المدنيين" بأن العسكرة تتجه نحو الانضباط والتنظيم، مضيفا أنهم يدعمون تشكيل جيش وطني لأنه يخلق مساحة بين الأجسام العسكرية والمدنية، ويشكل قيادة سياسية موحدة ضمن المفاوضات.

وسبق أن أكدت "فرقة الحمزة" عدم وجود أي مقرات عسكرية لها داخل مدينة الباب، مضيفة أنها "لا توي التدخل في شؤون المدنيين"، عقب حملة أطلقها ناشطون لمطالبة الفصائل بتخفيف المظاهر المسلحة داخل المدينة​.

بدوره قال رئيس الحكومة السورية المؤقتة، جواد أبو حطب، إن الجيش الوطني الذي أنشأته الحكومة السورية المؤقتة، يضم 44 فصيلا تُشكل أكثر من 80 بالمئة من الفصائل السورية، داعيا الضباط المنشقين الموجودين خارج سوريا للانضمام إلى هذا الجيش.

وكانت الحكومة السورية المؤقتة، دعت مع "المجلس الإسلامي السوري" نهاية آب الفائت إلى تشكيل جيش موحد، أيدته معظم الفصائل، وعين بعدها "أبو حطب" وزيرا للدفاع وجرى تشكيل "هيئة أركان".