الأخبار العاجلة
ارتفاع عدد الإصابات بفيروس "كورونا" شمالي سوريا إلى 11 حالة بعد تسجيل ثلاث حالات جديدة (وزارة الصحة في الحكومة المؤقتة) - 20:31 جرحى مدنيون بينهم أطفال بغارات جوية يرجح أنها روسية على مدينة الباب شمال حلب (ناشطون) - 20:30 طائرات حربية يرجح أنها روسية تشن غارة بالصواريخ على مدينة الباب شمال حلب (ناشطون) - 20:27 انفجار مجهول السبب في مدينة الحسكة شمالي شرقي سوريا دون ورود أنباء عن إصابات (مصادر محلية) - 18:13 طائرات حربية روسية تشن غارات على بلدة سفوهن في جبل الزاوية جنوب إدلب (ناشطون) - 18:23 صحة إدلب تخلي المحجورين في مشفى باب الهوى شمال إدلب بعد التأكد من عدم إصابتهم بفيروس "كورونا" (مصدر طبي) - 18:00 إصابة رجل وامرأة بقصف مدفعي لقوات النظام على بلدة كنصفرة جنوب إدلب من مقراتها القريبة (ناشطون) - 18:00 مقتل مدني وإصابة أربعة آخرين بينهم طفل وامرأة بقصف صاروخي مصدره قوات النظام في الحواجز القريبة على مدينة أريحا جنوب إدلب (مصادر محلية) - 14:54 قصف جوي من طائرات حربية روسية على محيط قرية البارة جنوب إدلب (ناشطون) - 13:27 قوات النظام تقصف بالمدفعية قرية تل واسط غرب حماة من مواقعها في الحواجز القريبة (ناشطون) - 13:26

"تحرير الشام" تأسر جرحى من "الزنكي" في مشفى باب الهوى بإدلب

pictogram-avatar
Editing: حسن برهان |
access_time
تاريخ النشر: 2017/11/10 10:53

سمارت - إدلب

أسرت "هيئة تحرير الشام" عددا من جرحى مقاتلي "حركة نور الدين الزنكي" من مشفى "باب الهوى" في إدلب شمالي سوريا، أصيبوا باشتباكات مع الأولى.

وقال الناطق باسم "الزنكي"، النقيب عبد السلام عبدالرزاق في تصريح لـ"سمارت" الجمعة، إن "تحرير الشام" أرسلت عناصر باتجاه المشافي وخاصة باب الهوى، وأسرت خمسة من جرحى "الزنكي" وأبقت على البعض الآخر  تحت الرقابة والحجز داخل المشفى.

وأضاف "عبد السلام" أن "الهيئة" اعتقلت أيضا إمام وخطيب مسجد يدعى أسامة المحمد في ريف حلب،  لعلاقته مع "الزنكي".

وكانت "هيئة تحرير الشام" سيطرت ليل الخميس - الجمعة على قرية الأبزمو في ناحية الأتارب (30 كم غرب حلب)، بعد مواجهات مع  حركة "نور الدين الزنكي"، واستهدافها لمواقعها ومقارها في قرى غرب حلب تزامنا مع حشود عسكرية واستنفار للطرفين، بينما تظاهر مدنييون في مدينة الأتارب تنديدا بالاقتتال.

وطالبت حركة "أحرار الشام الإسلامية" بوقف ماوصفته "اعتداء تحرير الشام على الزنكي"، فيما دعا "فيلق الشام" الطرفين لـ"الصلح"، ذلك في ظل استنفار بالمناطق المشتركة بين الطرفين في بلدة خان العسل و "الفوج 111" وشمال إدلب وقرية عقربات.