الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

قناصو "أحرار الشام" يقتلون ضابطا وعناصر من قوات النظام شمال حمص

pictogram-avatar
Editing: محمد الحاج |
access_time
تاريخ النشر: 2017/12/10 18:27

سمارت-حمص

​قتل قناصون في حركة "أحرار الشام الإسلامية" الأحد، ضابطا وعناصر من قوات النظام السوري المتواجدة عند حاجز قرب قرية جرجيسة التابعة لمحافظة حماة والمتاخمة غربا لمدينة الرستن (21 كم شمال مدينة حمص)، وسط سوريا.

​وقال رئيس "غرفة عمليات ريف حمص الشمالي"، المقدم طلال منصور لـ"سمارت"، إن "وحدة القنص" التابعة لـ"أحرار الشام" نفذت عملية ضد عناصر النظام المتمركزين بحاجز "السماد" قرب قرية جرجيسة، أسفرت لمقتل ضابط وأربعة عناصر قنصا، بينما عاد القناصون لتجمعاتهم دون خسائر.

​وأوضح أنهم يعتمدون بالآونة الأخيرة على أسلوب القنص جنوب حماة وشمال حمص، كون هذا النوع من العمليات لا يحتاج إلى عدد كبير من المقاتلين في ظل تحصينات قوات النظام لمواقعها.

​وأشار "منصور" أن العمليات تأتي في إطار الرد على قصف النظام والميليشيا المساندة له، ولن تقتصر على جنوب حماة وشمال حمص فقط، وفق وصفه.

​وتأخذ المواجهات بين الطرفين بالأسابيع الماضية، طابع الكمائن والضربات السريعة في غالبها، رغم سريان اتفاق وقف إطلاق النار بينهما المبرم في تشرين الأول الفائت.