الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

"اليونسيف": وفاة خمسة أطفال بسبب نقص الرعاية الطبية في غوطة دمشق الشرقية

pictogram-avatar
Editing: هبة دباس |
access_time
تاريخ النشر: 2017/12/11 06:06

سمارت -تركيا

أعلنت منظمة الأمم المتحدة للطفولة "اليونسيف"، وفاة خمسة أطفال في بسبب نقص الرعاية الطبية في الغوطة الشرقية بريف دمشق جنوبي سوريا.

وجاء في بيان "اليونسيف" ليل الأحد -الاثنين، أن الأطفال توفوا لعدم حصولهم على الرعاية الطبية التي يحتاجون إليها، دون ذكر تفاصيل حول تاريخ وزمان الوفاة.

وأشار البيان إلى إغلاق معظم المدارس أبوابها خلال الشهر الفائت، بسبب استمرار القصف والمعارك.

ووفق البيان، فإن 137 طفلا تتراوح أعمارهم بين 7 أشهر و17 عاما بحاجة إلى الإجلاء الفوري، بينهم حالات فشل كلوي وسوء تغذية حاد.

من جانبه، قال ممثل المنظمة في سوريا، فران إكيزا، إن "الوضع الإنساني في الغوطة الشرقية يزداد سوءا يوما بعد آخر"، داعيا إلى وقف الهجمات في المنطقة.

وسجل وفاة طفل ومدني من ذوي الاحتياجات الخاصة جراء الفشل الكلوي وسوء التغذية قبل يومين، رغم استمرار  مناشدات الأمم المتحدة والهلال الأحمر السماح بوصول عاجل وفوري للمساعدات الطبية والإنسانية وإجلاء المرضى.

وتخضع الغوطة الشرقية لحصار من قبل قوات النظام منذ عدة سنوات، رغم سريان اتفاق "تخفيف التصعيد" فيها، الذي رسمت آلياته روسيا، ويقضي أحد بنوده بإيصال المساعدات الإنسانية، ما أدى إلى وفاة مئات المدنييننتيجة الحصار.