الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20
ui.public.translatedTo

روسيا تنفي تدمير سبع طائرات لها بقصف على قاعدة حميميم باللاذقية

pictogram-avatar
Editing: أمنة رياض |
access_time
تاريخ النشر: 2018/01/04 08:44
Update date: 2018/01/04 11:44

تحديث بتاريخ 2018/01/04 11:42:40 بتوقيت دمشق (+٢ توقيت غرينتش)

سمارت ــ تركيا 

نفت وزارة الدفاع الروسية الخميس، تقريرا لصحيفة روسية تحدث عن تدمير سبع طائرات لها  بقصف لـ"مسليحن من المعارضة" على قاعدة حميميم في محافظة اللاذقية غربي سوريا، 31 كانون الأول 2017.

وبحسب ما نقلت وكالة "تاس" عن الوزارة، فإن "جنديين روسيين قتلا فقط في هجوم نفذه مقاتلو المعارضة بقذائف مورتر على قاعدة حميميم" دون أية خسائر أخرى.

وكانت صحيفة "كومرسانت" الروسية قالت مساء الأربعاء، إن سبع طائرات روسية على الأقل دمرت وقتل أكثر من عشرة جنود جراء قصف لـ"مسلحين من المعارضة" على قاعدة حميميم.

وبحسب ما نقلت الصحيفة عن مصدرين دبلوماسيين عسكريين، فإن القصف كان بتاريخ 31 كانون الأول الفائت، ودمر ما لا يقل عن أربع قاذفات من طراز "سوخوي - 24" وطائرتين من طراز "سوخوي - 35 إس" وطائرة نقل نوع "أنتونوف - 72" إضافة لمستودع ذخيرة.

وتعتبر نتائج هذا الاستهداف أكبر خسارة تتكبدها روسيا في العتاد العسكري منذ بدء عملياتها العسكرية في سوريا نهاية شهر أيلول من العا 2015، بحسب ما نقلت رويترز عن الصحيفة.

ولم تتبنى أي من فصائل الجيش السوري الحر أو الكتائب الإسلامية العاملة في المناطق الخارجة عن سيطرة النظام السوري في ريف اللاذقية القصف على القاعدة.

وأعلنت وزارة الدفاع الروسية الأربعاء، مقتل طاقم إحدى مروحياتها والتي سقطت في 31 كانون الأول 2017 ، بين محافظتي حمص وحماة وسط سوريا.

وكان الرئيس الروسي أمر ببدء سحب القوات الروسية من سوريا، بعد وصوله إلى قاعدة حميميم العسكرية شرق مدينة اللاذقية غربي في أول زيارة له منذ بدء الثورة السورية، فيما أكد أن بلاده ستحتفظ بالقاعدة والقاعدة البحرية في محافظة طرطوس، وستستخدمهما "بشكل دائم".

وتعتبر روسيا الداعم الرئيسي للنظام اقتصاديا وعسكريا وسياسيا، في معاركه ضد الجيش السوري الحر والكتائب الإسلامية، وزادت الدعم مع إعلانها بدء عملياتها بشكل مباشر في سوريا، كما استخدامت حق النقض (الفيتو)11 مرة ضد قرارات في مجلس الأمن تدينه وتعاقبه في استخدام الكيماوي أو ارتكابه جرائم حرب أخرى.