الأخبار العاجلة
تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50

توثيق 16 ألف إصابة بمرض "اللشمانيا" شرق الحسكة

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |
access_time
تاريخ النشر: 2018/02/08 18:39

سمارت - الحسكة

​سجل المركز الصحي في مدينة تل حميس والقرى التابعة له (64 كم شرق الحسكة) شمالي شرقي سوريا، 16 ألف إصابة بمرض "اللشمانيا"، بسبب انتشار ذبابة "الرمل" وعدم قيام البلدية بمكافحتها، وانتشار القمامة وضعف الوعي الصحي عند الأهالي.

وقال مدير مستوصف مدينة تل حميس التابع لـ"الإدارة الذاتية" الكردية هاني حميدي لـ"سمارت" الخميس، إنهم وثقوا الحالات خلال العام الفائت، وهي تزداد رغم تقديم "الهلال الأحمر الكردي" لكافة المستلزمات الطبية اللازمة، إذ يستقبلون يوميا عشرين حالة جديدة، حيث يقدمون العلاج من ثمان مرات إلى 28 مرة لكل إصابة.

بدوره قال رئيس قسم مكتب البيئة في بلدية المدينة ياسر الخلف إنهم قاموا برش المبيدات الحشرية العام الفائت في مدينة تل حميس و366 قرية.

وسبق أن سجلت إصابات بمرض "اللشمانيا"، شهر تشرين الثاني 2017، في مخيمات النازحين بمحافظة الحسكة، في ظل ضعف المساعدات الطبية والخدمات، المقدمة من المنظمات و"الإدارة الذاتية" الكردية المسيطرة على المنطقة.