الأخبار العاجلة
فصائل من "الجيش الحر" تعلن قرى في جبل الزواية جنوب إدلب منطقة عسكرية (بيان) - 18:54 وفاة طفل وجرح آخر نتيجة انفجار اسطوانة غاز بمحل تجاري في مدينة جرابلس شرق حلب (مكتب جرابلس الإعلامي) - 16:51 قوات النظام تستهدف بقذائف الهاون قرية بينين جنوب إدلب من مواقعها في قرية حنتوتين جنوبي المحافظة ( بوابة إدلب) - 11:45 قصف مدفعي لقوات النظام على بلدة الناجية غرب إدلب من مواقعها في تلة جب الأحمر (بوابة إدلب) - 11:18 الاشتباه بثلاث إصابات "كورونا" شمالي غربي سوريا (شبكة الإنذار المبكر) - 11:09 منسقو الاستجابة يستنكر تصريحات روسيا العدائية بحق سكان شمالي غربي سوريا (بيان) - 09:58 تركيا وروسيا تسيران الدورية المشتركة الرابعة عشر على طريق الـ "M4" بإدلب (ناشطون) - 08:13 الأمم المتحدة ترسل قافلة مساعدات إنسانية إلى إدلب (وسائل إعلام تركية) - 06:34 "الشبكة السورية لحقوق الانسان" توثق مقتل 125 مدنيا في أيار بينهم 26 طفلاً وست نساء (تقرير) - 18:50 "محلي الباب" يعلن ايقاف خدمات النت الفضائي والسماح بالأكبال الضوئية فقط بداية من شهر تموز المقبل (بيان ) - 16:34

تقدم لـ"تحرير سوريا" على حساب "تحرير الشام" شمال وجنوب إدلب

pictogram-avatar
access_time
تاريخ النشر: 2018/03/03 16:55

سمارت - إدلب

تقدمت "جبهة تحرير سوريا" السبت، في عدة قرى ونقاط شمال وجنوب مدينة إدلب شمالي سوريا، على حساب "هيئة تحرير الشام"، مع استمرار الاشتباكات والمواجهات بين الطرفين.

وقال مصدر محلي لـ"سمارت" إن "تحرير سوريا" شنت هجوما واسعا على مواقع تحرير الشام" شمال مدينة إدلب في المنطقة المحاذية للحدود السورية – التركية، سيطرت خلالها على قرى صلوة والقاطورة وزرزيتا، دون ذكر معلومات عن الخسائر البشرية والمادية للطرفين.

وأضاف المصدر أن هجوما مماثل شنه "صقور الشام" أحد فصائل "تحرير سوريا" على قرى جبل الزاوية جنوب مدينة إدلب، لافتا أن الأول بدأ الهجوم من عدة قرى منها "الرامي، أحسم، وكنصفرة، البارة، ومرعيان"، وسيطر خلال الهجوم على حاجز "البياضة" الواقع بين قريتي الرامي والبارة، وعدة نقاط أخرى.

وقتل خلال الاشتباكات بين "صقور الشام" و"تحرير الشام" قائد عسكري من الأخير، دون التمكن من الحصول على تفاصيل أخرى حول خسائر الطرفين، حسب المصدر.

في سياق متصل ذكر المصدر أن "تحرير الشام" استعادت السيطرة على قرية حزارين جنوب مدينة إدلب، بعد ساعات من تقدم "تحرير سوريا" فيها.

وتشهد محافظة إدلب خلال الأيام الماضية معارك كر وفر بين "تحرير سوريا" و"تحرير الشام"، يستخدم خلالها الطرفين الرشاشات الثقيلة والمتوسطة، إضافة إلى قصف مدفعي وصاروخي متبادل في المنطقة.

وكانت "تحرير سوريا" أعلنت في وقت سابق من اليوم، سيطرتها على عدد من البلدات والمدن في منطقة جبل الزاوية، خلال مواجهات مع "تحرير الشام" التي تقدمت في المنطقة خلال اليومين الماضيين.

ويأتي تقدم "تحرير سوريا" بعد تراجعها خلال اليومين الماضيين في ريف حلب، حيث سيطرت "تحرير الشامفي وقت سابق على قرى وبلدات في ريف حلب كما حشدت قوات لاقتحام مدينة الأتارب ليتم بعدها التوصل إلى اتفاق مع الأهالي بعدم دخولها إليها.

وتستمر الاشتباكات والمواجهات بين "تحرير سوريا" و"تحرير الشام" في أرياف حلب وإدلب منذ نحو عشرة أيام، حيث  أسفرت عن قتلى وجرحى مدنيين، إضافة إلى قطع الطرقات وشل الحركة المرورية والتجارية، وسط مظاهرات للأهالي  ضد "تحرير الشام" وقائدها "أبو محمد الجولاني"، ودعوات لتحييد المدن والبلدات عن الاقتتال.