الأخبار العاجلة
النظام يعلن تسجيل إصابة جديدة بفيروس "كورونا" وخمس حالات شفاء (وسائل إعلام النظام) - 20:00 مقتل ثلاثة مدنيين بينهم امرأة بانفجار سيارة مفخخة في بلدة تل حلف غرب مدينة رأس العين بالحسكة (مصدر عسكري) - 19:29 "حكومة الانقاذ" ترفع سعر ربطة الخبز 100 ليرة في مناطق سيطرتها شمالي سوريا (مصادر محلية) - 17:39 احتراق فرن في مدينة جسر الشغور غرب إدلب لأسباب مجهولة (تصريح خاص) - 16:54 "منسقوا الاستجابة" : سجلنا 37 خرقا للهدنة شمالي سوريا من قبل النظام وروسيا منذ بداية حزيران الحالي (تصريح خاص) - 16:12 قوات النظام تقصف بقذائف المدفعية قريتي الرويحة وبينين جنوب إدلب من مواقعها في قرية معردبسة (ناشطون) - 16:00 جريحان أحدهما مدني بانفجار دراجة نارية مفخخة استهدفت أحد حواجز" قسد" في مدينة غرانيج شرق دير الزور (ناشطون) - 13:57 منظمة إنسانية تحذر من تحويل المساعدات عبر الحدود التركية إلى جهات داعمة للنظام (تصريح) - 12:37 دخول رتلين من القوات التركية إلى إدلب (ناشطون) - 12:22 اغتيال عنصر من "الجيش الوطني" برصاص مجهولين شمال حلب (ناشطون) - 12:16
ui.public.translatedTo

"محلي اللطامنة" بحماه يناشد المنظمات لتقديم الدعم في ظل دمار 90% من المنازل

pictogram-avatar
Editing: عبيدة النبواني |
access_time
تاريخ النشر: 2018/04/20 13:06

سمارت - حماه

ناشد المجلس المحلي لمدينة اللطامنة (نحو 35 كم شمال مدينة حماه) وسط سوريا، المنظمات والجمعيات الإغاثية للتواصل معهم ودعمهم في ظل دمار نحو 90 بالمئة من المنازل في المدينة بسبب قصف قوات النظام.

وقال رئيس المجلس المحلي للمدينة حسام الحسن بتصريح إلى "سمارت" أن المجلس المحلي القديم قدم استقالته منذ شهرين، إلا أنه مازال يتابع المشاريع التي كان ينجزها رغم ذلك، لافتا أن المدنيين يعيشون ظروفا صعبة بسبب القصف المكثف من قبل قوات النظام على المدينة، والمجازر التي ارتكبت فيها.

وأضاف "الحسن" أن نحو 90 بالمئة من المنازل السكنية هدمت وسويت بالأرض، كما أدى القصف إلى حرمان الأهالي من زراعة أراضيهم، مناشدا المنظمات الإغاثية والجمعيات المعنية بالمجال الخدمي والإغاثي والتنموي للتواصل مع المجلس بهدف تقديم المساعدة.

وأشار رئيس المجلس أن 12 مكتبا تنبثق عنهم، تعمل بالتوافق مع المجلس الأهلي للمدينة، مضيفا أن عملهم مؤسساتي ومرتبط مع مجلس محافظة حماه، لافتا أنهم سيتعاونون مع أي منظمة ترغب بتقديم مساعدات للمدينة.

وحول المشاريع التي ينفذها المجلس في الوقت الحالي قال "الحسن" إنهم ينفذون عدة مشاريع زراعية وأخرى خدمية لتأمين المياه والكهرباء، إضافة إلى مشاريع إغاثية، مضيفا في الوقت نفسه أن مدينة اللطامنة أعلنت أكثر من مرة مدينة منكوبة بسبب القصف، كما أنها بحاجة لكثير من الخدمات والعمل الجاد، طبقا لتعبيره.

وشهدت مدينة اللطامنة قصفا مكثفا من قوات النظام والطائرات الروسية ما أدى لدمار كبير في الأبنية والممتلكات إضافة لمقتل وجرح أعداد من المدنيين، حيث يشهدريف حماه الشمالي قصفامتكررا للنظام وروسيا.