الأخبار العاجلة
ارتفاع عدد الإصابات المؤكدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا إلى ثلاث إصابات (الحكومة السورية المؤقتة) - 20:56 وفاة رضيعة من مهجري الغوطة الشرقية نتيجة سوء التغذية بمخيم البل في مدينة الباب شرق حلب (مصادر محلية) - 20:06 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة كفربطيخ جنوب إدلب (مراصد عسكرية) - 18:22 تربية إدلب تعلق دوام المدارس والمعاهد حتى إشعار آخر بعد تسجيل أول إصابة بفيروس "كورونا" في المحافظة (بيان) - 15:09 فرض الحجر الصحي على أطباء في مدينة الباب بريف حلب بعد أخذ عينات منهم (مصدر خاص) - 11:34 حكومة النظام تطلق سراح ثمانية أشخاص من معتقلي مظاهرات السويداء إثر مفاوضات مع النظام (ناشطون) - 11:04 النظام يعلن تسجيل 22 إصابة جديدة بـ "كورونا" ليرتفع الإجمالي إلى 394 إصابة (وسائل إعلام النظام ) - 11:00 الحكومة المؤقتة تدعو إلى اجتماع لخلية الأزمة بهدف تفعيل خطة الطوارئ بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" شمالي سوريا (وزير الصحة في الحكومة المؤقتة) - 17:24 إغلاق مشفى باب الهوى شمالي سوريا والسكن الخاص به بعد تسجيل أول إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" (وزير الصحة في الحكومة المؤقتة) - 17:18 تسجيل أول حالة إصابة مؤكدة بمرض "كوفيد 19" في مشفى باب الهوى شمالي سوريا (بيان لوحدة تنسيق الدعم) - 17:01
ui.public.translatedTo

دخول حافلات جديدة إلى مدينة قلعة المضيق قادمة من جنوبي دمشق

pictogram-avatar
Editing: أمنة رياض |
access_time
تاريخ النشر: 2018/05/22 14:55

سمارت ــ حماة 

دخلت إلى مدينة قلعة المضيق بحماة وسط سوريا الثلاثاء، حافلات جديدة تقل نساء وأطفال ورجال قادمين من مناطق جنوبي العاصمة دمشق، والذين غادروها بموجب اتفاق بين قوات النظام السوري وتنظيم "الدولة الإسلامية".

وقال ناشط محلي بالمنطقة لـ"سمارت"، إن الحافلات تضم نحو 175 شخص وأكثرهم من النساء والأطفال، وتوجهوا إلى مخيم "ساعد " في محافظة إدلب شمالي البلاد، عبر 10 حافلات صغيرة (سرفيس).

ووصلت مساء أمس الاثنين، إلى قلعة المضيق قافلة من جنوبي دمشق تقل نحو 400 امرأة و175 طفلا إضافة إلى عشر إصابات خطيرة، وبين النساء معتقلات أخرجهن النظام باتفاق مع تنظيم "الدولة".

وتضاربت الأنباء عن وجهت الدفعة الأولى، وقال بعض الناشطين إنهم توجهوا إلى ريف حلب الغربي، ومنهم من قال إنهم توجهوا إلى إدلب فيما بقي قسم آخر في قلعة المضيق.

ويأتي ذلك بعد توصل النظام السوري وتنظيم "الدولة" لاتفاق لخروج عناصر التنظيموعوائلهم من أحياء جنوبي دمشق نحو البادية السورية، لكن النظام أنكر وجود أي اتفاق مع التنظيم وبعد يوم أعلن سيطرته على تلك الأحياء.

وبالتزامن مع دخول القافلة إلى قلعة المضيق، تحدث ناشطون عن وصول المئات من عناصر التنظيم إلى بادية محافظة السويداء دون عوائلهم.