الأخبار العاجلة
"الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ قرى الحلوبة والفطيرة وسفوهن جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين ومدينة كفرنبل (ناشطون) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ بلدة كنصفرة وقريتي كفرعويد والموزرة جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين وبلدتي كفرنبل وشطحة (ناشطون) - 19:49

تخوف في مدينة حماة من استغلال النظام البطاقات الذكية للتجنيد

pictogram-avatar
Editing: حسن برهان |

سمارت-حماة

يتخوف أهالي من مدينة حماة وسط سوريا، من استغلال النظام السوري لمشروع البطاقات الذكية لسحب المتخلفين عن خدمة الاحتياط في قوات النظام السوري، ما دفع الكثيرين منهم لعدم الحصول عليها رغم أهميتها في الحصول على المواد الأساسية.

وقال مصدر محلي لـ"سمارت" الجمعة، إن النظام افتتح منذ نحو شهر ثلاث مراكز لتوزيع هذه البطاقات في أحياء "8 آذار" والشريعة وجنوب الملعب، لافتا أن إقبال الأهالي عليها متوسط.

وأضاف المصدر، أن الأهالي تتخوف من استخدام هذا المشروع لملاحقة الشبان الفارين من خدمة الاحتياط في صفوف قوات النظام، إذ أن النظام يطلب يشترط قدوم رب الأسرة لاستلامها ويطلب منه معلومات تفصيلية حول عائلته وأماكن إقامة أفرادها وأعمالهم.

وأشار المصدر، أن هذه البطاقات ستكون معتمدة لحصول الأهالي على الخبز بمعدل ربطة في اليوم، والمازوت والبنزين وجرات الغاز، في حين من لا يحصل عليها سيحرم من هذه المواد.

وأطلقت حكومة النظام مشروع البطاقات الذكية عام 2016، لأتمتة استلام الأهالي المحروقات والمواد الأساسية، وحصرتها في المناطق الخاضعة لسيطرتها.