الأخبار العاجلة
"قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ قرى الحلوبة والفطيرة وسفوهن جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين ومدينة كفرنبل (ناشطون) - 19:50 قوات النظام تقصف بالصواريخ بلدة كنصفرة وقريتي كفرعويد والموزرة جنوب إدلب من مواقعها في معسكر جورين وبلدتي كفرنبل وشطحة (ناشطون) - 19:49 قوات النظام تقصف بالصواريخ قرية عين لاروز جنوب إدلب من مواقعها القريبة (ناشطون) - 19:49 مقتل مدني وجرح آخرين بينهم أطفال بانفجار عبوة ناسفة في مدينة عفرين شمال حلب (ناشطون) - 18:56 جرحى مدنيون بانفجار مجهول السبب قرب محل للأسلحة وسط مدينة إدلب شمالي سوريا (ناشطون) - 18:20 فصائل غرفة عمليات "الفتح المبين" تدمّر دبابة لقوات النظام بصاروخ موجه في قرية داديخ جنوب إدلب (ناشطون) - 15:32 تسجيل 23 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 650 (وسائل إعلام النظام) - 15:30

"الحر" في بصرى الشام يبرم اتفاقا منفردا مع روسيا ويسلّم سلاحه

pictogram-avatar
Editing: أمنة رياض |
access_time
تاريخ النشر: 2018/07/01 18:31

سمارت ــ درعا 

أبرم فصيل " فرقة شباب السنة" التابع للجيش السوري الحر الأحد، اتفاقا مع وفد روسي حول مدينة بصرى الشام بمحافظة درعا جنوبي سوريا، نص على عدة بنود منها تسليم الفصيل لسلاحه.

وقال مصدر خاص لـ"سمارت"، فضل عدم الكشف عن هويته، إن بصرى الشام متمثلة بقائد "شباب السنة"،  أحمد العودة، وضعت شروطا خاصة بها وأبرمت اتفاقا مع النظام دون بقية مناطق المحافظة.

ونص الاتفاق على تسليم الجيش الحر بالمدينة لسلاحه الثقيل والخفيف، الأمر الذي حصل، والسماح لأهالي بصرى الشام مغادرتها إلى أي منطقة يريدونها داخل أو خارج البلاد، ومنع الميليشيات الشيعية الدخول لها، وإعادة المياه والكهرباء والخدمات لها، وبقاء المدينة تحت سلطة قائد "شباب السنة" لمدة ثلاثة شهور، بحسب مصدر آخر.

وجرت مفاوضات في وقت سابق الأحد بين هيئات مدنية وعسكرية في درعا مع وفد روسي، حيث انتهت دون أن تصدر الأولى أي توضيحات عن مجرها حتى الآن.

وبدأت قوات النظام حملة عسكرية منذ أسبوعين، في ريفي درعا الشرقي والسويداء الغربي، رغم شمول المنطقة باتفاق "تخفيف تصعيد"، مترافق مع قصف جوي ومدفعي وصاروخيمكثف،ما تسبب بمقتل وجرح عشرات المدنيين بينهم نساء وأطفال،إضافة إلى تدمير البنية التحتيةونزوحعشرات آلاف المدنيين، وسط معارك كر وفر.