الأخبار العاجلة
طائرات حربية روسية تقصف بالصواريخ الارتجاجية قرية السرمانية غرب حماة (ناشطون) - 20:38 جرحى من عناصر "قسد" بتفجير عبوة ناسفة استهدفت سيارةعسكرية بالقرب من بلدة ذيبان شرق ديرالزور (مصادر محلية) - 15:04 إصابة 11 شخص بمرض "كورونا" في محافظة درعا (مصدر طبي) - 12:59 قوات النظام تقصف بالمدفعية محيط قرية بينين جنوب إدلب من مواقعها في قرية حنتوتين جنوبي المحافظة (ناشطون) - 12:16 حركة نزوح جديدة يشهدها جنوب إدلب إلى الشمال السوري ( منسقو الاستجابة) - 10:25 قوات النظام تقصف بالمدفعية محيط قرية البارة جنوب إدلب من مواقعها في قرية بسقلا جنوبي المحافظة ( بوابة إدلب) - 10:24 19 حالة اشتباه جديدة بـ "كورونا" شمالي غربي سوريا (شبكة الإنذار المبكر) - 08:48 فصائل من "الجيش الحر" تعلن قرى في جبل الزواية جنوب إدلب منطقة عسكرية (بيان) - 18:54 وفاة طفل وجرح آخر نتيجة انفجار اسطوانة غاز بمحل تجاري في مدينة جرابلس شرق حلب (مكتب جرابلس الإعلامي) - 16:51 قوات النظام تستهدف بقذائف الهاون قرية بينين جنوب إدلب من مواقعها في قرية حنتوتين جنوبي المحافظة ( بوابة إدلب) - 11:45
ui.public.translatedTo

ناشطون: القوات التركية توعدت باتخاذ خطوات إذا حاول النظام التقدم غرب إدلب

pictogram-avatar
Editing: حسن برهان |
access_time
تاريخ النشر: 2018/08/17 20:32

سمارت - إدلب

قال ناشطون محليون لـ "سمارت" الجمعة، إن القوات التركية توعدت باتخاذ خطوات في حال حاولت قوات النظام السوي التقدم غرب محافظة إدلب شمالي سوريا.

جاء ذلك في اجتماع عقده وفد من أعضاء الدائرة السياسية لمدينة جسر الشغور مع القوات التركية في نقطة المراقبة قرب قرية اشتبرق بهدف مناقشة الوضع العسكري والخدمي حيث ستنفذ تركيا مشاريع خدمية في المنطقة، بحسب الناشطين.

وأضاف الناشطون أن القوات التركية أعطت تطمينات للوفد بأنهم لن يسمحوا للنظام باقتحام المنطقة وفي حال حاول "سيتخذون الإجراءات اللازمة لعدم وقوع ذلك".

ويتخوف الأهالي في محافظة إدلب من اقتحام قوات النظام ورسيا للمنطقة نتيجة عودة حملة القصف المكثف على أنحاء المحافظة والتي أسفرت عن مقتل وجرح نحو 50 مدنيا قبل أيام، بعد أن هدد النظام على لسان رئيسه بشار الأسد بشن حملة للسيطرة على محافظة إدلب والمناطق الخارجة عن سيطرته في اللاذقية.

وتندرج محافظة إدلب في إطار اتفاق"تخفيف التصعيد" الذي وقعت عليه الدول الراعية لمحادثات "أستانة" (تركيا وروسيا وإيران)، وتنتشر فيها نقاط عسكرية تركية وأخرى روسية لمراقبة الاتفاق.