الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20
ui.public.translatedTo

"محلي" كفرزيتا بحماة يكذب رواية النظام حول الكيماوي

pictogram-avatar
Editing: رائد برهان |
access_time
تاريخ النشر: 2018/08/26 18:32

سمارت - حماة

أصدر المجلس المحلي لمدينة كفرزيتا شمال حماة وسط سوريا الأحد، بيانا كذب فيه رواية وسائل إعلام النظام السوري حول فبركة هجوم كيماوي على المدينة.

وقال المجلس في بيانه الذي اطلعت عليه "سمارت"، إن رواية النظام بتمثيل الدفاع المدني السوري إسعاف مدنيين مصابين بغازات سامة، يوحي بأنه ينوي قصف المدينة بأسلحة كيماوية.

وطالب المجلس الأمم المتحدة ومجلس الأمن الدولي بردع النظام عن استخدام الأسلحة الكيماوية والتقليدية ضد السوريين، ومحاسبته على "المجازر" التي ارتكبها بحقهم.

ودعا الأهالي لأخذ الحيطة والحذر من "غدر" النظام، مشيرا إلى أن المدينة مدمرة بشل شبه كامل وتخلو من النقاط الطبية ومراكز الدفاع المدني، بعد استهدافها عشرات المرات من قبل النظام.

واتهم الجيش السوري الحر السبت، قوات النظام بالتحضير لاستخدام السلاح الكيماوي في محافظة إدلب شمالي سوريا، مستندا في ذلك إلى الادعاءات التي يروج لها الأخير وروسيا حول فبركة الدفاع المدني هجوما كيماويا في المنطقة.

يأتي ذلك في ظل استقدام النظام المزيد من التعزيزات والحشود العسكرية إلى محافظات إدلب وحماة واللاذقية، بعد تهديده باقتحام المناطق الخارجة عن سيطرته وسط وشمالي البلاد.