الأخبار العاجلة
تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20 تسجيل ثلاث إصابات جديدة بفيروس "كورونا" شمالي غربي سوريا ليرتفع عدد الإصابات في المنطقة إلى 29 (وحدة تنسيق الدعم) - 19:50
ui.public.translatedTo

فيلمان سوريان يحصدان جائزة "الإيمي" للبرامج التلفزيونية العالمية

pictogram-avatar
Editing: نصال مهنا |
access_time
تاريخ النشر: 2018/10/02 16:42

سمارت-المانيا

حصل الفيلمان السوريان "دعني أتنفس" و "آخر الرجال في حلب" الثلاثاء، على جائزة ال "Emmy" للبرامج التلفزيونية العالمية في الولايات المتحدة الأمريكية.

ونال فيلم "دعني أتنفس" الذي يجسد الهجوم الكيماوي على بلدة خان شيخون  جائزة "أفضل قصة خبرية" ، وفيلم" آخر الرجال في حلب"والذي يتحدث عن عمل الدفاع المدني السوري خلال التصعيد الجوي المكثف لقوات النظام السوري وروسيا على الأحياء الشرقية في مدينة حلب شمالي سوريا  جائزة "أفضل فيلم وثائقي يعالج القضايا العاجلة".

وقال فادي الحلبي مدير تصوير فيلم" آخر الرجال في حلب" وأحد مصوري فيلم "دعني أتنفس" في تصريح إلى "سمارت" ​أنه سعيد بهذا الفوز الذي سيتيح الفرصة لإيصال الرسائل المهمة التي قدمتها هذه الأفلام ، و"تذكيرها بقضية الشعب السوري ومطالبه بنيل الحرية واظهار الجرائم المرتكبة بحقه".

واعتبر "الحلبي" أن "الجائزة الحقيقية هي مساعدة  الشعب السوري في التخلص من نظام الأسد"، مؤكدا على "إيمانه أن الكاميرا ستصنع تغييرا إن لم يكن اليوم فغدا".

واعتبر أدهم الحسين وهو  أحد مصوري فيلم "دعني أتنفس" الفوز بالجائزة: "نجاحا للشعب السوري الحر والثورة السورية، تيقنت انه لا يموت حق وراءه مطالب، ونحن  نطالب بحق الأطفال والنساء والرجال اللذين ماتوا بذلك اليوم".

وتحدث "الحسين" عن تجربته الصعبة عند تصوير اللحظات الأولى لقصف النظام السوري المدنيين بالغازات الكيماوية، حيث كان متوجها لإسعاف المصابين وفوجئ بأعدادهم الكبيرة جراء استنشاقهم للغازات السامة ، ورؤيته لحالة الخوف والرعب في عيون المدنيين المتواجدين بالمكان في ذلك اليوم .

وتعتبر جائزة "Emmy" التي تقدمها أكاديمية فنون وعلوم التلفزيون الأمريكية أفضل جائزة تكريم للبرامج التلفزيونية، وأعطيت أول مرة عام 1949, وتعادل جوائز "الأوسكار" للأفلام و"غرامي" للموسيقى و"توني" للمسرح.

وحصل فيلم "آخر الرجال في حلب" على عشرين جائزة عالمية،كما وترشح لنيل جائزة "الأوسكار" عن الفيلم الوثائقي.