الأخبار العاجلة
هيئة الصحة التابعة لــ"قسد" تسجل حالتي وفاة جديدتين بفيروس" كورونا" في شمال شرقي سوريا ليرتفع العدد إلى 12 وفاة - 09:33 تسجيل أول إصابتين بفيروس "كورونا" في "مخيم" باب السلامة شمال شرق حلب (مصدر طبي ) - 21:08 تسجيل 65 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق سيطرة النظام ليرتفع إجمالي الحالات إلى 1125 (وسائل إعلام النظام) - 08:50 "الجبهة الوطنية للتحرير" تسقط طائرة استطلاع يرجح أنها روسية فوق بلدة معربليت جنوب إدلب (مصدر عسكرية) - 11:52 "الإدارة الذاتية" تعلن تسجيل 12 إصابة جديدة بفيروس "كورونا" في أماكن سيطرتها شمال شرق سوريا ما يرفع العدد الكلي إلى 66 إصابة (مصدر طبي) - 11:25 مقتل طفل وجرح سبعة مدنيين بإنفجار مجهول السبب وسط مدينة جسرالشغور غرب إدلب (مصادر محلية) - 11:22 مقتل قائد عسكري تابع لـ "قسد "على يد مجهولين شرق ديرالزور(مصدر عسكري) - 11:20 "قسد" تشن حملة اعتقالات شرق دير الزور بدعم من "التحالف الدولي" ( مصدر عسكري ) - 11:19 "قسد" تعتقل عشرات الشبان من بلدة المنصور غرب مدينة الرقة لسوقهم إلى التجنيد الاجباري (مصدر عسكري من "قسد") - 21:21 مقتل مقاتلين سابقين في "الجيش الحر" برصاص مجهولين في درعا البلد (مصادر محلية) - 21:20

أهال في قريتين بالقنيطرة يرفضون استلام مواد غذائية مقدمة من روسيا

pictogram-avatar
Editing: حسن برهان |
access_time
تاريخ النشر: 2018/10/11 07:59

سمارت-القنيطرة

رفض قسم كبير من أهالي قريتين في محافظة القنيطرة جنوبي سوريا، استلام مواد غذائية مقدمة من روسيا لقلة حجمها.

وقال مصدر محلي لـ"سمارت" الخميس، إن قسما كبيرا من أهالي قريتي الأصبح والعشة رفضوا استلام المواد الغذائية نظرا لقلتها، إذ حاول وفد روسي تقديم 750 غرام من الأرز ومثله من السكر و2 كغ من الطحين فقط.

وأضاف المصدر، أن العوائل الرافضة استنكرت حجم المواد القليلة التي حاولت روسيا توزيعها، إذ جلبت نحو 400 حصة لتسليمها لأهالي القريتين.

وأشار أن الوفد الروسي كان يرافقه سيارات مزودة برشاشات ثقيلة.

وأوضح المصدر أن مؤسسات النظام السوري لم تعاود عملها في القريتين المذكورتين، بينما يتحكم بها حاليا فرع "الأمن العسكري".

وسيطرت قوات النظام على آخر مناطق سيطرة الجيش السوري الحر بمحافظة القنيطرة بعد أن توصلت روسيا لاتفاق مع الأخير يوم 19 تموز الفائت، حيث شمل الاتفاق بنودا عدة أبرزها وقف إطلاق النار الفوري إضافة إلى إجراء "تسوية" لمن قرر البقاء في المحافظة.