الأخبار العاجلة
"الإغاثة التركية" تعلن عزمها بناء 20 ألف منزل من الطوب في محافظة إدلب (تصريح صحفي ) - 11:42 الاشتباه بتسع حالات "كورونا" شمالي غربي سوريا (شبكة الإنذار المبكر) - 10:30 العشرات يتظاهرون ضد النظام في أول أيام العيد بمدينتي إدلب وبنش (مصادر محلية) - 09:53 احتراق 100 دونم من محصول القمح لأسباب مجهولة شمال الرقة (مصدر محلي) - 09:30 "الأسايش" تفرج عن أكثر من 13 معتقل لديها  تزامنا مع اعتقال آخرين غرب الرقة (مصدر في الأسايش) - 06:49 النظام يعلن عن تسجيل 11 إصابة جديدة بـ"كورونا" ليرتفع العدد إلى 70 إصابة في سوريا (وزارة الصحة) - 10:23 الفصائل العسكرية تصد محاولة تقدم لقوات النظام قرب كفرنبل جنوب إدلب (مصدر عسكري) - 07:54 النظام يعلن عن حالة وفاة وإصابة جديدة بـ"كورونا" ليرتفع العدد إلى 59 مريض في المناطق الخاضعة لسيطرته (وزارة الصحة) - 17:08 غرفة عمليات "وحرض المؤمنين" تعلن إجراء عملية تبادل أسرى مع قوات النظام تم بموجبها إطلاق سراح إمرأتين وثلاثة أطفال مقابل تسليم ثلاثة عناصر لقوات النظام (بيان) - 12:07 قتلى وجرحى خلال هجوم مجهولين على سجن عايد جنوب مدينة الطبقة في محافظة الرقة (مصدر عسكري) - 10:36
ui.public.translatedTo

قرار للنظام بالحجز على ممتلكات أعضاء سابقين بالمنظمات والحكومة المؤقتة في درعا

pictogram-avatar
Editing: محمد الحاج |

سمارت-درعا

أصدر النظام السوري قرارا بالحجز على ممتلكات أعضاء سابقين بمنظمات المجتمع المدني أو الحكومة السورية المؤقتة في درعا، جنوبي سوريا.

وقالت مصادر محلية لـ"سمارت" الجمعة إن النظام أصدر قرار بتاريخ 3 آب 2018 يقضي بحجز الأموال المنقولة وغير المنقولة لشريحة واسعة على العاملين سابقا بمنظمات المجتمع المدني والحكومة المؤقتة في درعا، إضافة لممتلكات أولادهم وأزواجهم.

وأضافت المصادر أن قرار الحجز جاء بتهمة "ثبوت التورط بالأعمال الإرهابية السائدة في القطر" مرجحين أنه صادر عن "محكمة الإرهاب" التي يعتبر النقض فيها أقرب للمستحيل لشبه إلغاء عمل "محكمة النقض" فيها، على حد وصفهم.

وأوضحت المصادر أن من شمله القرار لم يبلغوا بشكل رسمي به لكنهم علموا به عند مراجعتهم "دائرة السجل العقاري" التابعة للنظام، لافتين أن النظام لم يسبق أن حقق معهم أو استدعاهم للاستجواب مكتفيا بالتوقيع معهم على "التسوية دون أي مساءلة".

وأشارت المصادر أن نسبة واسعة من أعضاء المنظمات المحلية والدولية أو أعضاء المجالس المحلية ومجلس المحافظة، شملهم قرار الحجز على ممتلكاتهم، بينما لم ترد أسماء أعضاء وناشطين آخرين أو قادة في الجيش السوري الحر.

وبدأت قوات النظام مؤخرا إجراءات عملية "التسوية" في المدن والبلدات التي أبرم فيها الجيش الحر وروسيا اتفاقات لوقف إطلاق النار بدرعا، وخروج الرافضين نحو شمالي سوريا، والتي سيطر النظام خلالها على مدينة درعا بشكل كامل.