الأخبار العاجلة
طائرات حربية روسية تشن غارات على بلدة سفوهن في جبل الزاوية جنوب إدلب (ناشطون) - 18:23 صحة إدلب تخلي المحجورين في مشفى باب الهوى شمال إدلب بعد التأكد من عدم إصابتهم بفيروس "كورونا" (مصدر طبي) - 18:00 إصابة رجل وامرأة بقصف مدفعي لقوات النظام على بلدة كنصفرة جنوب إدلب من مقراتها القريبة (ناشطون) - 18:00 مقتل مدني وإصابة أربعة آخرين بينهم طفل وامرأة بقصف صاروخي مصدره قوات النظام في الحواجز القريبة على مدينة أريحا جنوب إدلب (مصادر محلية) - 14:54 قصف جوي من طائرات حربية روسية على محيط قرية البارة جنوب إدلب (ناشطون) - 13:27 قوات النظام تقصف بالمدفعية قرية تل واسط غرب حماة من مواقعها في الحواجز القريبة (ناشطون) - 13:26 الطيران الحربي الروسي يشن غارات جوية على بلدة بينين جنوبي إدلب (ناشطون + مراصد عسكرية) - 12:03 قصف جوي من طائرات حربية روسية على محيط قرية الكبينة وتلاها شمال مدينة اللاذقية (ناشطون) - 11:04 إصابة ثلاث" جنود روس" جراء "انفجار" لغم أرضي أثناء مرور "الدورية المشتركة" على طريق حلب اللاذقية (مصدر عسكري) - 11:04 ارتفاع عدد المصابين "بفيروس كورونا" إلى 5 بعد تسجيل إصابة جديدة في إعزاز غرب حلب (مصدر خاص) - 10:58
ui.public.translatedTo

تقرير أممي: انخفاض إنتاج القمح في سوريا إلى أدنى مستوى منذ 29 عاما

pictogram-avatar
Editing: عبد الله الدرويش |
access_time
تاريخ النشر: 2018/10/23 20:01

سمارت - تركيا

قالت منظمة "الفاو" وبرنامج الأغذية العالمي الثلاثاء، إن إنتاج القمح في سوريا خلال عام 2018، انخفض لأدنى مستواياته منذ نحو 29 عاما.

وقدر التقرير الأممي المشترك للمنظمتين إنتاج القمح في سوريا خلال العام الجاري بمليون ومئتي ألف طن، نحو ثلثي الإنتاج المحلي لعام 2017.

وأرجع المتحدث باسم برنامج الأغذية العالمي "إيرفيه فيروسيل" الانخفاض إلى طول فترة الجفاف، مردفا: "الظروف الجوية القاسية خلال العام السابع من الصراع في سوريا دفعت الإنتاج الزراعي فيها إلى أدنى مستوياته منذ ثلاثة عقود".

وقال "فيروسيل" إن المزارعين في محافظة الحسكة أبلغوه أن الإنتاج هذا العام هو أسوأ موسم زراعي، حيث  كانت تنتج محافظات شمالي شرقي سوريا نصف القمح في البلاد.

وتراجع إنتاج القمح في معظم المناطق السورية نتيجة سوء الظروف المناخية وحرق قوات النظام السوري لمساحات واسعة من الأراضي شمال وغرب حماة وسط البلاد، فيما أبدى مركز حبوب حماة تخوفه من انخفاض مساحات الأراضي المزروعة بالقمح بسبب خسائر المزارعين نتيجة الحرائق وانخفاض الأسعار.