الأخبار العاجلة
وصول تعزيزات عسكرية لروسيا والنظام إلى جنوب دير الزور (ناشطون) - 16:48 "الجبهة الوطنية" تعلن مقتل القائد العسكري "هشام أبوأحمد" إثر استهدافه بواسطة طائرة مسيرة على محور البارة جنوب إدلب ( مصدر عسكري) - 15:08 جريح مدني بانفجار عبوة ناسفة في سيارة بمدينة الباب شرق حلب (ناشطون ) - 13:28 آلاف الأشخاص يتظاهرون على طريق (M4) شرق مدينة إدلب للمطالبة بعودة النازحين إلى بلداتهم ورحيل النظام السوري (ناشطون ) - 11:25 20 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق النظام ليرتفع العدد إلى 106 مرضى (وزارة الصحة) - 10:49 20 إصابة جديدة بـ "كورونا" في مناطق النظام ليرتفع العدد إلى 106 مرضى (وزارة الصحة) - 10:06 روسيا تسير دورية تابعة لها برفقة سيارات مدنية في منطقة تل تمر بالحسكة (مصدر إعلامي) - 09:37 تعزيزات للجيش التركي تصل إلى محافظة إدلب من معبر كفر لوسين (مصادر محلية) - 08:35 تحليق كثيف لطائرات الاستطلاع الإسرائيلي في سماء القنيطرة والجولان (ناشطون) - 08:23 النظام السوري يعلن عن " 16" إصابة جديدة بـ "كورونا" ليرتفع العدد إلى "86" مريضا (وزارة الصحة) - 06:59

عشرات حالات الاختناق نتيجة عاصفة رملية بمخيم الركبان (فيديو)

pictogram-avatar
Editing: محمد علاء |
access_time
تاريخ النشر: 2018/10/25 19:37

سمارت - حمص

سجلت الخميس، عشرات حالات الاختناق في مخيم الركبان على الحدود السورية – الأردنية (240 كم جنوب شرق مدينة حمص) وسط سوريا، نتيجة عاصفة رملية.

وقال مصدر محلي لـ"سمارت" إن أكثر من 100 نازحوا أصيبوا بحالات اختناق، لافتا إلى تمزق العديد من الخيام وتهدمها جراء الرياح الشديدة.

وبدوره أعرب نازح يلقب نفسه "أبو أحمد دروبي" عن يأسه نتيجة الظروف الجوية الصعبة وانتشار الحشرات في ظل حصار المخيم، قائلا "كل شيء لدينا إلا الإنسانية غير موجودة".

وطالب نازح آخر يلقب "أبو أحمد جيلو" الأمم المتحدة بالتدخل لإنقاذهم مما يعانون منه نتيجة حصار قوات النظام للمخيم في ظل العاصفة الرملية.

وتسببت العاصفة بأضرار مادية في محافظات طرطوس واللاذقية وحماة غربي ووسط سوريا، كماتضررت بعض المخيمات شمال مدينة إدلب شمالي البلاد، بينما لم تتأثر المخيمات المنتشرة شمال مدينة حلب.

ويقع مخيم الركبان ضمن منطقة يطلق عليها الـ" 55" والتي تضم أيضا قاعدة "التنف" ويديرها التحالف الدولي بقيادة أمريكا، فيما تعمل بها عدة فصائل من الجيش السوري الحر أبرزها "جيش أحرار العشائر" و"جيش مغاوير الثورة" وهما المسؤولان عن حماية المخيم.

وحذرت إدارة مخيم الركبان مؤخرا، من نفاذ المواد الغذائية  الأمر الذي سيدفع النازحين لأكل لحم حمير، فيما سبق ذلك توجيه الإدارة لنداء استغاثة لتأمين المواد الأساسية لهم، وجاء ذلك بعد مرور أسبوع على منع النظام السوري وصول المواد الغذائية إلى المخيم الذي يضم  نحو 50 ألف شخص يعانون من انعدام مقومات الحياة وتردي الوضع الصحي والتعليمي، وتوفي منهم  مؤخرا 12 نازح بسبب ذلك.